آخر تحديث: 20 / 9 / 2020م - 4:46 م  بتوقيت مكة المكرمة

300 الف ريال من رجال أعمال دعما لجائزة القطيف للإنجاز

جهينة الإخبارية اللجنة الاعلامية لجائزة القطيف للإنجاز
جانب من الحفل
جانب من الحفل

أقامت الأمانة العامة لجائزة القطيف للإنجاز مساء الخميس حفل عشاء دعت إليه شخصيات بارزة في المنطقة من رجال دين وأعمال وإعلام. وذلك لعرض استعداداتها لحفل تكريم المنجزين الثالث والذي سيقام بتاريخ 2/3/2012. وقد توج الحفل بالتزام الحاضرين بتقديم مبلغ يفوق الثلاثمائة الف ريال لدعم الجائزة.
 
 بدأ الحفل بتلاوة آيات من الذكر الحكيم تلاها القارىء حسين الشيخ فوزي السيف . أعقب ذلك كلمة الأمين العام للجائزة المهندس عبدالشهيد السني. رحب فيها بالحضور وقدم خلالها عرضا مرئيا مميزا بالدقة والإبداع عن المراحل التي مرت بها الجائزة منذ انطلاقتها للنسخة الثالثة مستعرضا إعداد اللائحة التنظيمية وتشكيل الأمانة العامة والإدارة التنفيذية للجائزة والمشاركات في الأنشطة والمهرجانات التي أقيمت في المنطقة خلال الفترة السابقة.
 
بعد ذلك القى المهندس حسن المحروس - وهو أحد الفائزين في النسخة الأولى في مجال الإختراعات - عرضا مرئيا بعنوان (التآكل من الصدأ) وهو بحث حصل من خلاله على براءة إختراع تلى ذلك كلمة ارتجالية للسيد المهندس موفق الماجد - وهو أحد الفائزين في النسخة الثانية في مجال الادارة والاقتصاد - عبر فيها عن سعادته وانطباعاته عن فوزه بالجائزة ودعا الحضور الى تقديم الدعم للجائزة.
 
بعد ذلك تم عرض كلمة مسجلة للأستاذ نجيب الزامل الكاتب المعروف وعضو مجلس الشورى حث فيها مجتمع رجال الأعمال على دعم الجائزة من منطلق الإعلان الخيري وقال " يحق لكم ان تفخروا بما قدمتم, لأن أصداء جائزة القطيف للإنجاز وصلت لكل مناطق المملكة".

واضاف ايضا" ان الداعم عندما يتبرع للاعمال الخيرية فانما يقدم لنفسه ويشعره ذلك بالرضا والسعادة".
 
ثم القى الأستاذ سلمان الجشي رئيس مجلس أعمال فرع القطيف كلمة قال فيها " ان الحرص على دعم وتبني الانجازات والمنجزين يصب في النهاية في خدمة المجتمع وتقدمه".
 
بعد ذلك تم فتح بالب النقاش امام الحاضرين للمشاركة بآرائهم ومقترحاتهم وتصورهم للجائزة في المراحل القادمة , فتحدث المهندس زكي الخنيزي داعيا إلى توسيع الرقعة الجغرافية للجائزة، تلاه رجل الأعمال عبدالجبار أبو مرة مشيدا بمشروع الجائزة ومثنيا عليه مبديا إستعداده لدعمه ،، أعقبه الأستاذ فوزي صادق مشيدا بالقطيف وأهلها ومواقفهم والجائزة والفريق القائم عليها، وكانت المداخلة الأخيرة للمهندس جعفر الشايب الذي أشار إلى اللقاءات الخيرية في العالم التي تعقد لدعم المشاريع الأهلية ، حاثا الحضور على توظيف هذا اللقاء لدعم الجائزة ماديا وسد العجز الذي تم عرضه عليهم.
 
تلى ذلك لحظات العطاء والسخاء وتسابق جميع الحاضرين لتقديم التبرعات لدعم الجائزة توج في النهاية بجمع اكثر من ثلاثمائة الف ريال.
 
وفي ختام الحفل القى السيد علوي الخباز نيابة عن لجنة التنمية الاجتماعية الأهلية والامانة العامة للجائزة كلمة الختام شكر فيها مبادرة الجميع لدعم الجائزة سواء بالمادة او الكلمة التشجيعية الطيبة.
 
بعد ذلك تناول الجميع وجبة العشاء التي أعدت لهذه المناسبة. 
 

الداعمون اثناء حفل العشاء

 
1- عبدالعزيز سعيد المحروس (مزايا الغذاء) 30000
2- مكتب سماحة الشيخ طاهر الشميمي 5000
3- عبدالجبار ابو مرة 30000
4- شوقي المطرود(شركة عبدالله وابراهيم المطرود) 30000
5- نادر علي الزاير 10000
6- فوزي صادق 2000
7- المهندس جعفر الشايب 5000
8- عبدالغني عبدالكريم الرميح (شركة طيف العربية) 30000
9- المهندس نبيه البراهيم (مؤسسة البراهيم للاستشارات الهندسية ) 10000
10- محمد باقر النمر 3000
11- عبدالباقي البصارة 5000
12- احمد منصور الصادق (المنيوم الصادق) 5000
13- زكي الخنيزي (شركة الخط الخليجية) 10000
14- شركة منصور عبدالله الرزوق 10000
15- فؤاد ال كرم (شركة العبدالكريم) 25000
16- حسين المهر(مبرة المهر) 5000
17- فاعل خير 1000
18- فؤاد علي الدهان (شركة الدهان) 101000
19- علي ال سنبل (مطعم الغدير) تكاليف حفل عشاء يوم تتويج المنجزين الثالث
20- جمعية مضر الخيرية صالة الملك عبدالله للمناسبات