آخر تحديث: 28 / 11 / 2020م - 10:52 م

القديح.. إجراء مراسم قرعة الفقيد آل يتيم بحضور الاعلامي العتيبي

جهينة الإخبارية جمال الناصر - القديح

أقامت اللجنة المنظمة على دورة فقيد القديح يحيى آل يتيم لكرة اليد مراسم إجراء قرعة توزيع اللاعبين مساء الخميس بمقر النادي.

وابتدأ اللقاء بكلمةٍ لمشرف فريق مضر علي مرار رحب فيها بالإعلامي الرياضي والمذيع في القناة السعودية الرياضية محمد العتيبي متحدثاً عن برنامج دورة فقيد القديح يحيى آل يتيم.

وأوضح رئيس اللجنة الفنية بالدورة حسن شريف لائحة الدورة والنظام المتبع فيها وما ينبغي التقيد به من قبل كل فريق.

القديح.. اجراء مراسم إجراء قرعة الفقيد آل يتيموأبدى الإعلامي الرياضي محمد العتيبي سعادته بحضور مراسم قرعة دورة فقيد القديح يحيى آل يتيم مشيداً بما يتمتع به أهالي القديح باللحمة والتعاون وحبهم لبعضهم في كل المجالات الاجتماعية منها والرياضية على وجه الخصوص.

وأضاف العتيبي أن للفقيد ميزة خاصة ومن الصعب تلاقيها في أي شخصٍ آخر وأنا عن نفسي ويشاطرني الجميع بأنه كان ملح الجماهير المضراوية العالمية ومحبوب لدى الجميع.

وأعلن عن مشاركته بهديةٍ ماليةٍ للاعب المثالي في الدورة تقدم باسم الفقيد يحي وتكفله بدفع رسوم اشتراك لاعبي الناشئين المشاركين في الدورة مشيراً ”وهذا قليل في حق الفقيد“.

وتابع حديثه بأن نادي مضر يمثل عصب الحياة بكرة اليد السعودية فهو الشريان الذي تتغدى منه المنتخبات الوطنية رغم الإمكانيات المعدومة إلا أنهم رجال بوقفتكم مع ناديهم في ظل الظروف الصعبة جدا.

ووجه كلمات إلى الإدارة المشرفة على الفريق واللاعبين قائلاً ”أهنئكم على كل البطولات التي أحرزتموها باسم المملكة العربية السعودية الغالية على قلوبنا جميعا“.

وأضاف ”فأنتم الفريق العالمي الوحيد بكرة اليد وهذه مرتبة شرفٍ لنا كمواطنين سعوديين وأتمنى أن يوليكم الاتحاد السعودي لكرة اليد اهتماماً خاصاً ويرفع للرئاسة طلباً بإنشاء صالةٍ رياضية لكم على اﻷقل“.

وذكر يحيى كنت أراه في المدرجات مشجعاً شغوفاً بناديه وفي إحدى المرات قابلته عند بوابة الصالة وجاء يشكرني على إحدى التغطيات التي قمت بها.

القديح.. اجراء مراسم إجراء قرعة الفقيد آل يتيموتحدث عن بطولة كأس الأمير سلطان الذي حققها مضر مؤخراً قائلاً ”قبل دخولي للعملية الجراحية التي أجريتها في الهند مؤخراً كنت في اتصالٍ مع مشرف مضر علي سعيد واللاعب أحمد العلي وقد طلبت منهم كأس البطولة، وبعد يومين هاتفي الوالد أن مضر أحرز بطولة الكأس“ مضيفاً ”كم أسعدني إهداء مشرف مضر علي مرار واللاعبين كأس بطولة الأمير سلطان لي“.

وختم حديثه بقوله ”أنا مضراوي وسأقف معكم ولن أتخلى عنكم وسأبذل كل جهودي لمساعدتكم فشكراً لكم لقبولي بينكم وإعطائي الفرصة لمشاركتكم“.

وتحدث المشرف على كرة اليد بنادي مضر علي سعيد قائلاً ”إن حضور العتيبي شرف لنا“ مضيفاً ”كان العتيبي من الداعمين لنا طوال سنوات تحقيق البطولات، ورغم الأزمة الصحية التي ألمت به مؤخراً إلا أنه لا زال يواصل دعمه وحضوره ليس بمستغرب على رجل بقامة العتيبي“.

وشكر مرار العتيبي على تكفله برسوم اشتراك لاعبي فئة الناشئين بالدورة، وجائزة أفضل لاعب التي تكفل بكل تكاليفها المادية.

وتحدث شقيق المرحوم يحيى آل يتيم محمد آل يتيم في كلمته أن كل فردٍ ومشجعٍ مضراوي أرى في عينيه يحيى مشيراً إن يحيى لم يمت وإنما هو حي فيكم أراه وأبصره فيكم منوهاً أن صدمة رحيل يحيى لا زال يعيشها وإن فقده شيء كبير بالنسبة إليه.

القديح.. اجراء مراسم إجراء قرعة الفقيد آل يتيموشكر شقيق المرحوم يحيى الحضور والجهود التي يبذلونها مشيراً أن يحيى سيظل في ذاكرة الأجيال وستقول الأجيال القادمة كان هناك شخص اسمه يحيى كان يعشق نادي مضر منذ كان صغيراً مضيفاً أن البعض إذا مر على مكانٍ له كان يحيى يجلس فيه يقف متأملاً ويسأل هل حقاً مات يحيى.

ووصف طريقة فقد شقيقه يحيى بالقاسية مشيراً أن كان في اجتماعٍ يوم الخميس مع المستشفى حيث أنه قدم شكوى ضد المستشفى.

ولفت الى أن يوم الخميس القادم ستتضح كل الأمور وكل النقاط التي كانت مفقودة قائلاً ”أنا أعتبرها قضية لأن موت شقيقي يحيى كان موتاً غير طبيعي“ مشدداً الشكوى مستمرة سيأخذ المتسبب في موت يحيى ما يستحقه من جزاء.

من جهةٍ أخرى تحدث اللاعب حسين الخضراوي الملقب ب ”الساحر“ لصحيفة جهينة قائلاً ”نشكر إدارة نادي مضر وإدارة فريق كرة اليد واللاعبين والإعلاميين في إقامة هذه الدورة وعمهم لها“.

واوضح: ”هذا واجبنا تجاه المرحوم فقيد القديح يحيى آل يتيم وسيظل اسمه خالداً في كل عامٍ وعام ولن ينسى يحيى فإنه حي بيننا“ مشيراً إن ذكراه لا زالت تحتضنها المجالس والديوانيات والملاعب والأمكنة.

وعن خبر رجوعه لأحضان فريق اليد المتداولة عبر قنوات التواصل الاجتماعي أجاب الخضراوي ”نعم، إن رجوعي لأحضان فريق اليد مضر صحيح“ مشيراً إن ابتعاده كان لفترة بسيطةٍ وأنه لا زالت متواجد ومتابع للفريق.

وشكر الخضراوي ”كل الشكر لمن سأل عن الخضراوي حسين من الجمهور الغالي الذي تعجز عن وصفه والوفاء له الكلمات“.

وأضاف إن الرغبة كانت تعتريني بقوةٍ للرجوع للفريق بالإضافة إلى تواصل الإدارة المشرفة على الفريق وخصوصاً علي مرار وعلي الخاطر اللذان تواصلا معي للرجوع إلى الفريق مشيراً إلى حارس عرين فريق الكواسر هاشم الغزوي الذي لعب دوراً كبيراً في ذلك.

وشكر الخضراوي اللاعب محمد عباس على تواصله الطيب والفوق أخوي معه وحثه وإجباره للرجوع إلى الفريق مشيداً بالعباس في ما قدمه من مستوياتٍ لافتة مقدراً حجم الضغط الكبير الذي كان عليه وأنه كان رجلاً في تحمله وتسخيره إلى انتصارات أبهجتنا كثيراً، لافتاً ”اللاعب محمد العباس لاعب مخلص للفريق بما تحمله الكلمة من معنى“.

وأجاب على سؤال عن وقت رجوعه للفريق قائلاً ”أنا في برنامج إعدادٍ أعده لي المدرب عبد الرسول الجزيري قرابة شهر ونصف مصرحاً لصحيفة جهينة أن يوم السبت القادم سيكون دخولي مع الفريق في التمرينات“.