آخر تحديث: 23 / 9 / 2020م - 1:44 ص  بتوقيت مكة المكرمة

” الزواج الخيري“.. البحاري يلحق بشكيب وسانتوس يصعق البستان والحداد والجواد تعادل

جهينة الإخبارية محمد الخباز، علي أمير - تاروت

شهد اليوم الخامس من مهرجان دورة الزواج الخيري ال «12»، والذي تقام على الملعب الرديف بنادي الهدى في جزيرة تاروت، ثلاثة لقاءات ضمن المجموعتين الخامسة والسادسة، جاءت تفاصيلهما كالتالي:

البحاري Vs شكيب

ضمن المجموعة الخامسة، قدم شكيب مستوى كبير جدا، وكاد يلحق الخسارة بالبحاري، الفريق المتوج قبل عدة أيام بلقب كافل اليتيم «19» بتاروت، فبعد شوط أول سلبي، تقدم ميثم الزريقي لشكيب بعد متابعته لكرة مرتدة من دفاعات البحاري.

وعادل عمران العلي عادل النتيجة سريعا بعد استغلاله لخطأ دفاعي في تشتيت الكرة، لينطلق بعدها المتألق حسين الحبيب، ويهدي كرة على طبق من ذهب لقائد شكيب مؤيد الجيراني، الذي لم يتوانى في استغلالها، ليسجل الهدف الثاني لفريقه.

وبينما كان الجميع ينتظر تحقيق شكيب ال «3» نقاط الأولى في مشواره، استغل محمد آل زيد ارتداد الكرة من حارس شكيب، ليضعها بسهولة في الشباك، معلنا عن تعادل الفريقين بنتيجة «2 - 2»، ليتحصل كل منهما على نقطة من أولى مبارياتهما، التي تحصل على نجوميتها لاعب البحاري المتألق دائما ابراهيم العلي.

من ناحيته، أكد مدرب فريق شكيب علي الضامن بأن فريقه قدم مستوى كبير جدا، خلال هذه المباراة الممتعة، وكان الأحق بالفوز لو لا الأخطاء التي ارتكبت في الهدفين.

واوضح في نفس الوقت بأن التعادل مع فريق بطل كالبحاري لا يعتبر نتيجة سلبية، خصوصا وأن نجوم فريقه غائبون منذ فترة عن دورات المنطقة، مبينا أن هذه النتيجة ستكون الدافع لهم لتحقيق الست نقاط المتبقية، والتأهل للدور الثاني.

فيما بين المدير الفني لفريق البحاري، بأن مشاركتهم في هذه الدورة يهدف إلى اعطاء فرصة المشاركة لمجموعة أكبر من لاعبي الفريق، وقبل ذلك المشاركة في دورة خيرية، يعود ريعها لأعمال مهمة جدا في المجتمع، مؤكدا بأنهم قدموا مباراة جيدة جدا قياسا بالغيابات الموجودة في الفريق.

سانتوس Vs البستان

وفي المجموعة الخامسة أيضا، ضرب فريق سانتوس نظيره البستان بثنائية لنجميه جاسم الشيخ وجاسم آل شيف، ليعتلي صدارة المجموعة الخامسة، بعد مباراة غلب عليها الحذر التكتيكي.

وانحصر اللعب في أغلب فتراتها في منتصف الملعب، مع وجود بعض الهجمات الخطيرة لكلا الفريقين، والتي كان سانتوس أمهر استغلالها، ليحصد بفضل ذلك «3» نقاط مهمة نحو التأهل للدور الثاني.

من جانبه، شكر لاعب فريق سانتوس ونجم المباراة عبد الله آل نتيف اللجنة المنظمة على هذه الدورة.

مهرجان الزواج الخيري الرياضي بتاروت​وبين بأن فريقه قدم مباراة رائعة أمام البستان واستحق بكل جدارة نقاط المباراة، ومؤكدا على أنه وزملائه قادمون لتحقيق اللقب، وأولى الخطوات لذلك، كان الفوز في لقاء اليوم، والذي تحقق.

فيما أوضح مدرب فريق البستان بأن فريقه قدم مباراة جميله مع الأحبة في فريق سانتوس، الذي استغل أخطاء بسيطة جدا، وسجل منها هدفين، مبينا أن أخطاء فريقه عادية جدا بالنظر إلى أنه يلعب على الملعب الكبير طوال الموسم، ويشارك على الملعب الصغير في شهر رمضان المبارك فقط، مؤكدا بأن الفكر التكتيكي مختلف تماما في الملعبين.

وختم المختار حديثه، بتمنيه أن يتجاوز فريقه جميع أخطاء المباراة الأولى، ومن ثم تحقيق «6» نقاط كفيلة بترشحه للدور الثاني، بعد الخروج المر من الدور الأول في النسخة السابقة.

الحداد Vs الجواد

وفي المجموعة السادسة، انتهى لقاء القمة بين فريقي الحداد والجواد بالتعادل الايجابي بنتيجة «2 - 2»، سجل حسن عيد هدفا مبكرا للحداد في الدقيقة الأولى، وهو ما أشعل فتيل المباراة، التي كانت مثيرة في كل دقائقها.

ومع نهاية الشوط الأول احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء لصالح الجواد، اعترض عليها فريق الحداد كثيرا، وسجل منها أحمد اوخيك هدف التعديل.

مهرجان الزواج الخيري الرياضي بتاروتوفي الشوط الثاني تقدم الحداد مرة اخرى بعد تسديدة قوية للاعبه محمد الرويعي، قبل أن يظهر الحاضر الغائب خالد العبود ويسجل هدف التعديل للجواد، لينتهي اللقاء بتعادل الفريقين، وبحصول كل منهما على نقطة يتيمة في أولى جولات المجموعة.

من ناحيته، أوضح مدرب الحداد جواد الحداد بأنهم قابلوا فريق مميز وقوي للغاية، مبينا أن الحصول على نقطة منه، لا يعتبر شيء سيء.

واكد أن فريقه كان الأفضل، وكان قادر على الحصول على نقاط المباراة لو لا الأخطاء التي حصلت في التغيرات، والتي سلبت منا الأفضلية، لكننا قادرون على التعويض في المباريات القادمة، والحصول على بطاقة الترشح.

فيما أكد نادر الراهب على أن تحقيق لقب بطولة الجراري، يجعلهم يدخلون هذه البطولة بشكل مختلف، مبينا أنهم سيعطون الفرصة خلال الدور الأول للعديد من اللاعبين الشبان.

وقال أنهم لا يقلون مستوى عن اللاعبين الأساسين للفريق والذين نجحوا في تحقيق لقب الجراري، أما عن الاضافات في الفريق.

وأوضح الراهب بأن الفريق قادم بنجومه دون أي استقطابات، وقد يستشكل البعض وجود خالد العبود على سبيل المثال، لكنه لاعب في الفريق منذ أن كان عمره «15» عاما، ولا يمكن اعتباره أبدا لاعب من خارج الفريق.

وتحدث الراهب عن المباراة، قائلا: ”واجهنا فريق صعب جدا، ومعتاد على اللعب في الملاعب الصغيرة، بينما نلعب طوال العام على الملاعب الكبيرة، وحتى استعدادنا لهذه الدورة كان بلعب مباريات على الملاعب الكبيرة، لذلك من الطبيعي أن لا نظهر في المباراة الأولى في الدورة بالمستوى المأمول منا، لكن الوضع سيكون مغاير في المباريات القادمة“.

من ناحية اخرى، تقام مساء اليوم الخميس «4» لقاءات، يجمع الأول بين النخبة والسيف ضمن المجموعة السابعة في تمام الساعة ال «8: 30» مساء، فيما يلتقي في الثاني فريقا الحر والمنار في المجموعة السادسة عند الساعة ال «9: 30» مساء، ويلتقي في الثالث فريقا الكويت والديوانية ضمن المجموعة الرابعة في تمام ال «10: 30» مساء، وفي اللقاء الأخير يتقابل شباب الجزيرة والنجوم ضمن المجموعة الثالثة في تمام الساعة ال «11: 30» مساء.