آخر تحديث: 28 / 10 / 2020م - 12:33 ص

ال نصيف: ارتفاع الوعي.. ساهم في نجاح مهرجان الزواج تحكيميا

جهينة الإخبارية علي امير - تاروت

يعتقد الكثيرون أن مهمته في غاية السهولة، لكنها ليست كذلك أبدا، فعلى عاتقه حمل كبير، يراقب ويقيم، يختار بكل بدقة، وبعد دراسة مستفيضة، كما يتعامل بحكمة مع كل الاحتجاجات، ليطفئها بابتسامته المعهودة، انه رئيس لجنة الحكام في مهرجان دورة الزواج الخيري ال «12» بتاروت، السيد محفوظ آل نصيف، الذي كانت لنا هذه الوقفة القصيرة معه، وجاءت كالاتي:

في البداية، كيف ترى كأحد المتابعين والعاملين، مهرجان دورة الزواج الخيري في هذا العام؟

النسخة الثانية عشر من دورة الزواج الخيري، اختلفت تماما عن ما سبقوها من نسخ، من الناحية التنظيمية، وبطريقة استقطاب الفرق المشاركة، وكذلك بالفعاليات الجميلة المصاحبة لها، وتغير اسمها إلى ”مهرجان“، فأصبحت ”اسم على مسمى“.

يتعرض الحكام للكثير من المناوشات والاعتراضات في كل دورة، فكيف تقيمها في الدورة حتى الان؟

بصراحة، لا يمكن أن تجد دورة دون هذه المناوشات والاعتراضات، ولكن خلال منافسات هذه السنة، اختلفت كثيرا عن الاعوام الماضية، بسبب ارتفاع الوعي الواضح لدى جميع الفرق المشاركة.

فهذا العام ولله الحمد، لا توجد لدينا اي ايقافات، بسبب سلوك غير اخلاقي، او ضرب متعمد، فاللاعبين كانوا متعاونين بشكل كبير، وكل ما لدينا هو كروت حمراء بعد الحصول على الكرت الاصفر الثاني، وبعضها قد يكون لكثرة الكلام مع الحكم، فمجملا كانت السلوك الرياضي والاخلاقي، أفضل بمراحل من الأعوام السابقة.

كيف ترى خطوة الاستعانة بخدمات الحكم الدولي محمد العبكري، في هذا المحفل الجميل؟

في الحقيقة، هي لم تكن استعانة، بل تكريم له بعد حصوله على الشارة الدولية، ف ”محمد العبكري“ غني عن التعريف، وهو من المحبين للعمل الخيري، ويشارك في دورات خيرية كثيرة، وعندما قمنا بالاتصال به، ابدى سعادته واستعداده التام لخدمة مجتمعه الحبيب.

تمتلك اللجنة حكام على مستوى عالي، فعلى من وقعت الترشيحات لقيادة المباراة الختامية؟

هناك ترشيحات متعددة، فلدينا مجموعة مميزة، لكن اختيار اللجنة وقع على الحكم ناصر أبو حسين، نظرا لتميزه الكبير، والمامه بقوانين كرة القدم، اضافة لامتلاكه شخصية قوية في الملعب، وهو من الحكام القلائل، الذي تطلبه الفرق لتحكيم لقاءاتها، بسبب عدله ونجاحه في قيادة العديد من المباريات الحاسمة والمهمة.

كلمة اخيرة، ماذا تقول فيها؟

تواجدت خلال الاعوام الماضية، بشكل مستمر، سواء كحكم او كرئيس لجنة الحكام، واحقاقا للحق، فالمهرجان مميز جدا، والدورة تحتل مرتبة متقدمة بين دورات المنطقة في الناحيتين الفنية والتنظيمية، ولذلك اقدم جزيل الشكر إلى اللجنة المنظمة كاملة، دون ذكر اي اسماء، لانهم جميعا مميزون.