آخر تحديث: 28 / 10 / 2020م - 12:33 ص

القديح.. إدارة «مضر» تتعاقد مع المرزوق في ختام دورة الرحمة الرمضانية

جهينة الإخبارية جمال الناصر

تعاقدت إدارة نادي مضر بالقديح مع المدرب الوطني خالد المرزوق لقيادة الفريق الأول لكرة القدم مساء السبت في ختام دورة " الرحمة الرمضانية بملعب «مضر العشبي».

وجرت مراسيم توقيع العقد بين شوطي المباراة بوجود رئيس نادي ”مضر“ سامي آل يتيم ونائبه عبدالله العبيدي.

وتحدث المرزوق ل ”جهينة الإخبارية“ أن علي عبدالرزاق عرض عليه تدريب الفريق الأول لافتاً إلى أنها لم تكن الأولى حيث أنها تراوده منذ فترة طويلة مشيراً إلى أن عقده مع نادي الترجي كان لموسم واحد مشيداً بتعاقد ”الترجي“ مع المدرب الوطني رضا الجنبي قائلاً ”إنه اختيار موفق“.

وأضاف أنه قبل التعاقد مع نادي مضر لارتياحه النفسي مشيداً بالمعاملة الطيبة التي منحها ”مضر“ له.

وذكر أنه لا يملك دراية واسعة عن مستوى فريق ”مضر“ مشيراً ولكن في خطوط معينة كل فريق يبنيها لافتاً إلى ”مضر“ يعرف منذ القدم وإلى الآن بالفريق المقاتل، وصاحب الروح العالية، والولاء الكبير الذي يتسم به لناديه، وقريته القديح مضيفاً أن وجوده مع ”مضر“ تجربة لابد أن يخوضها بكل جرأة.

وأضاف ”أنا لن أوعد جماهير «مضر“ أني سأعمل، أو..، قائلا: أنا أراهن على عمل، وسوف نخرج بنتائج إيجابية في الموسم بإذن الله لافتاً سنضع الخطوط والأهداف ومن خلالها يتحقق ما نصبوا إليه.

وأجاب على سؤال بأنه «الرجل الصارم» قائلاً ”كل مدرب له شخصية معينة، ومعاملة معينة - فن التعامل مع الآخر - وكيفية الاتصال بينك وبين اللاعبين“ مضيفاً أن المدرب إذا توصل للمستوى الحقيقي للاعب تستطيع إدارته بطريقتك الخاصة، وتوجيهه للجهة التي يحتاجها هو كلاعب، ونحتاجها نحن كجهاز فني وإداري.

وأكد أن النظام هو أساس نجاح أي مدرب، ونجاح أي فريق مشيراً أنه اتفق مع إدارة ”مضر“ أن النظام لازم أن يطبق لافتاً إلى التدرج فيه كي لا يتفاجأ اللاعبون به حتى لا يحدث نفور منوهاً " أن الكلام الذي يأتي من الخارج ليس بالضرورة أن يكون صحيحاً.

وشدد على انه لا يوجد مدرب ناجح إلا أن يكون منظماً ويمتلك شخصية قيادية وبدونها لن ينجح وإن كان يمتلك أكاديمية.

وقال ”إن أي مدرب يسمح لنفسه أن تدخل الإدارة في قراراته، فإنه ليس مدرباً“ مشيراً أن الإدارة عملها إداري، والمرب عمله فني موضحاً ولا يمنع أن تطرح الإدارة الملاحظات على المدرب لربما تكون صائبة، وغائبة عنه مشدداً ”الفرض في قاموسي غير موجود“.

ولفت إلى أنه لن يستغني عن الجميع داعياً أن أي شخص لديه معلومة، أو ملاحظة تضاف إلى الفريق فإن نوافذ القلب والعقل مفتوحة مؤكداً ”الأبواب مفتوحة للجميع“.

وذكر أن الثقافة الرياضية جزء لا يتجزأ من التدريب وهي مهمة من مهمات المدرب الأساسية موجهاً رسالة إلى اللاعبين بأن الباب يسع الجميع فمن يجد نفسه في كرة القدم ب ”مضر“ ليأتي ونحن نرحب به، ونعانقه.

وأشار أنه اتفق مع إدارة ”مضر“ إذا كانت هناك خلافات مع بعض اللاعبين مادية، أو شخصية لابد أن نطويها، ونفتح صفحة جديدة متمنياً أن يكون جميع اللاعبين حاضرين في أول تدريب، لنبدأ بالبرنامج.

وختم المدرب الوطني حديث متمنياً أن يقدم شيء إلى جماهير مضر بوقفة وتعاون الجميع.

من جهة أخرى تحدث رئيس ”مضر“ سامي آل يتيم أن اختيار المرزوق مدرباً للفريق الأول جاء من خلال سجل الإنجاز الذي يتمتع به سواء مع نادي ”الترجي“ في العام الماضي حيث كان قاب قوسين من الصعود به إلى الدرجة الأولى مضيفاً إلى ما يتمتع به أخلاق عالية، وأريحية معتبراً أن انضمام المرزوق ل ”مضر“ يعتبر فخراً، ومكسباً لنا في ”مضر“.

وذكر المشرف على فريق كرة القدم ب ”مضر“ علي الستري أنهم يطمحون بتواجد جميع اللاعبين القدامى، أو الموجودين حالياً مشيراً إلى أن اللاعب الخبر يمنح التشجيع للاعب الناشئ متمنياً أني يقف جميع اللاعبين وقفة صادقة لافتاً إلى أن فريق ”مضر“ لهذا الموسم سيكون مختلفاً من الألف إلى الياء.

الجدير بالذكر أن المدرب الوطني خالد المرزوق صعد بنادي الخليج مرتين للممتاز ، وكان قاب قوسين أن يصعد بنادي الترجي للدرجة الأولى في الموسم الماضي ، ويعتبر من الكفاءات الوطنية في التدريب.


التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
مضراوي
[ القديح ]: 27 / 7 / 2014م - 5:08 م
المرزوق سيعيد لمضر لمعانه ورونقه في عالم كرة القدم