آخر تحديث: 28 / 10 / 2020م - 12:33 ص

تاروت.. عزف السلام الملكي السعودي وتواصل الدعم السخي ابرز احداث اختتام مهرجان الزواج

جهينة الإخبارية محمد الخباز - تاروت

شهد اختتام فعاليات مهرجان دورة الزواج الخيري الذي يقام على ملاعب نادى الهدى في جزيرة تاروت احداث شاهدها اكثر من 2000 متابع، من مختلف الاعمار والمستويات بالإضافة إلى حضور شخصيات اجتماعية ورجال أعمال تمثلت في عضو مجلس الشورى محمد رضا نصر الله، وعضو مجلس المنطقة الشرقية سيد محمد الدعلوج، اضافة لرئيس المجلس البلدي بمحافظة القطيف عباس الشماسي.

الدورة التي فاز فريق صقور دارين بكأس بطولتها  بعد تغلبه على الاكاديمية في المبارة الختامية، شهدت حضور رئيس مجلس ادارة مجموعة آل نوح العقارية، امجد آل نوح، الذي قدم دعما سخيا بلغ مقداره «30» الف ريال اثناء تواجده في المنصة الشرفية، اضافة للتقديمه كأس الفريق الحاصل على المركز الاول.

مهرجان دورة الزواج الخيري بتاروتولعبت بعض الاحداث المثيرة، دورا كبيرا في تألق الحفل النهائي للبطولة التي استمرت طوال شهر رمضان، بداية بعزف السلام الملكي السعودي، بعد دخول الفريقين إلى ارضية الملعب، وسط تفاعل كبير من الجمهور الحاضر معه، وانشاده بصوت موحد، هز اركان الملعب العشبي الرديف بنادي الهدى.

وحضر الحفل الذي شهد تواجد الالعاب الهوائية، وتوزيع الكرات مجانا على الاطفال تيسير العبكري ممثلا عن الراعي الذهبي للدورة مجموعة العبكري للأعمال، ناقلا عن رئيس المجموعة، الأستاذ حسين العبكري، اشادته وافتخاره بمثل هذه المهرجانات الخيرية، كما قدمت شركة أبناء الحاج علي التاروتي دعم كبير للمهرجان، عكس مدى الارتياح والاعجاب الكبيرين بمهرجان الزواج الخيري، وأفكاره وأهدافه.

واضفت رعاية مكتب التطوير الشامل للاستشارات الهندسية، لصاحبه المهندس جاسم سهوان، لفعاليات الحفل الختامي، الكثير من التميز.

وحرص صاحب مؤسسة الرويعي للمقاولات «الراعي الرسمي للمهرجان»، عبد العظيم الرويعي، على التواصل مع القائمين، والاطمئنان على سير الحفل الختامي لحظة بلحظة، رغم تواجده خارج المملكة، وشكل بثه لعبارات الثناء والاعجاب، مزيدا من الدافع للكوادر العاملة، واشعرهم بحجم المسئولية الملاقاة على عاتقهم.

وتفاعل الجمهور مع اليوم الختامي، واثار اعجابهم، هي الفكرة المميزة، التي نفذتها اللجنة المنظمة، بتوزيع البوظة والآيسكريم على جميع الحاضرين، لمحاربة الرطوبة العالية، ودرجة الحرارة المرتفعة، الذي شهدته المنطقة في الايام الاخيرة.