آخر تحديث: 12 / 12 / 2019م - 1:02 ص  بتوقيت مكة المكرمة

مبنى جديد لمجمع المحاكم الشرعية بالقطيف

جهينة الإخبارية جعفر الصفار - القطيف «صحيفة اليوم»
المبنى الجديد الذي ستنتقل إليه المحاكم
المبنى الجديد الذي ستنتقل إليه المحاكم

كشف عاملون في مجمع المحاكم الشرعية في محافظة القطيف عن انتقال مبنى مجمع المحاكم الحالي إلى مبنى جديد يقع على طريق أُحد بالمحافظة، وذلك بعد توقيع عقد مدته ثلاثة أعوام يتجدد في شكل تلقائي مع مالك إحدى البنايات الكبيرة يقضي بنقل المحكمة للمقر الجديد.

وانتهى مالك المبنى من التخطيط الداخلي مع المشايخ والمقاول خلال زيارة قام بها المشايخ مؤخرا للمبنى الذي يتكون من عدد من الطوابق.

وأكد العاملون في المحكمة أن قرار الانتقال جاء بعد موافقة وزير العدل ورئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور محمد العيسى على استئجار مبنى جديد يكون مقراً لمجمع المحاكم الشرعية بالمحافظة، لافتين إلى أن الموافقة تأتي في ظل توجه الوزارة إلى مواكبة عملها التطويري الذي يشمل المباني والمقرات التابعة لوزارة العدل التي تفي بالحاجة وتليق بالدوائر الشرعية وبما يحقق المصلحة العامة للمواطنين لانجاز أعمالهم بكل يسر وسهولة، وبما يتلاءم والنمو المطرد الذي تشهده المحافظات والمناطق.

وأوضحوا أن المبنى الجديد يأتي في إطار خطط وزارة العدل لتطوير مرافق القضاء، وذلك ضمن مشروع خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز لتطوير مرفق القضاء، مشيرين إلى أن العمل سيبدأ في المبنى الجديد خلال ستة أشهر من الآن.

وقال مالك المبنى المهندس ماهر الجشي أنه سيسلم المبنى جاهزا خلال أربعة أشهر، إذ يتبقى على وزارة العدل وضع الأثاث فقط، ومن ثم بدء العمل في الموقع المعني. وأضاف الجشي: "كانت هناك عقبات اعترضت انتقال المحكمة للموقع الجديد تتعلق بالجانب المالي، وقدر التأخير بنحو ثمانية أشهر، بيد أن وزير العدل تدخل شخصيا وانتهت المسألة وتم توقيع العقد، كما أننا خفضنا قيمة العقد من جهتنا"، وتابع في ذات الصدد: "انتهينا من التخطيط الداخلي مع المشايخ، وحاليا يعمل المقاول على تنفيذ ما تم الاتفاق عليه".

ولفت المهندس الجشي إلى أن العمل الآن يجري على قدم وساق لجعل المبنى ملائما ليكون محكمة متكاملة حتى في تفصيلها الداخلي، مشيرا إلى أن البناية الكبيرة ستكون كلها محكمة بجميع الأدوار، والمواقف الخاصة بها.