آخر تحديث: 5 / 4 / 2020م - 9:30 ص  بتوقيت مكة المكرمة

لجنة تعاين تساقط «لياسة»سقف ابتدائية بنات بالأوجام

جهينة الإخبارية

قامت لجنة من مندوبية تعليم البنات بمدينة صفوى مؤخرا، بزيارة لمدرسة الأوجام الابتدائية في محافظة القطيف التي كانت شهدت تساقط اجزاء من “لياسة” سقف بيت الدرج، بدون وقوع اصابات بين الطالبات.

وطالب محمد الناصر وزارة التربية والتعليم بالتأكد من سلامة مبنى المدرسة حتى لا يتكرر ما حدث، مبيناً أن عيوب المدرسة الإنشائية قد كثرت وتكرر حدوثها خلال السنوات الماضية.

وأكد حسن العاشور ان الطالبات البالغ عددهن قرابة 400 يعانين من عدة مشاكل الى ابرزها تتمثل إنعدام الأمن في المبنى نظراً لإستمرار ظهور التصدعات في جدرانه وسقوفه، بالإضافة إلى إنقطاع المياه بشكل مستمر ومتكرر في دورات المياه مما يسبب مشكلة في كيفية الطهارة، وخلو الفصول من التكييف اللازم لراحتهن، وغياب النظافة بشكل عام.

وبين مالك النصر انه في وقت سابق قام الأهالي برفع عدة خطابات تتضمن المشاكل، وتوقفت الدراسة في المبنى لما يزيد عن السنة من أجل صيانتها، ولكن الصيانة بعد الإنتهاء منها كانت كما عبر الأهالي بأنها كانت مجرد عملية مكياج أو ترقيعية تخفي العيوب الجسيمة التي لم تتغير بالرغم من ذلك.

وبينت والدت احدى الطالبات إن مطالبهم ليست جديدة فالترميم الذي عمل للمدرسة من قبل لم يحل مشكلات المدرسة التي كانت على وشك الانهيار، ولا تزال فلم يتغير فيها سوى الدهان، والمهندس الذي أشرف على الترميم أكد أن المدرسة بحاجة إلى إعادة بناء.

من جهته، قال مدير إدارة الإعلام التربوي في الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية خالد بن سالم الحماد أنه بعد المعاينة اتضح سقوط بعض الأجزاء من لياسة سقف بيت الدرج بسبب تعليق العوامة الكهربائية بالخزان، مشيرا الى انه لم ينجم عن ذلك أي ضرر ولله الحمد.

واكد الحماد للزميل جعفر الصفار في صحيفة اليوم: أن العمل جارٍ لصيانة الأجزاء المتساقطة حرصا على سلامة الطالبات ومنسوبات المدرسة.

وبين أن الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية حريصة كل الحرص على تهيئة البيئة الدراسية المناسبة بما يحقّق تطلعات وزارة التربية والتعليم.