آخر تحديث: 5 / 4 / 2020م - 10:41 ص  بتوقيت مكة المكرمة

15 % منها قيصرية و85 % طبيعية

أطباء بـ «مركزي القطيف» المستشفى يشهد أربعة آلاف حالة ولادة سنوياً

جهينة الإخبارية

قدّر أطباء بمستشفى القطيف المركزي حالات الولادة التي تتم في المستشفى بنحو أربعة آلاف حالة سنوياً، مؤكدين أن نسبة حالات الولادة الطبيعية تبلغ 85%، فيما تقدر نسبة الولادة القيصرية بـ 15%، واعتبروها نسبة جيدة مقارنة بعدد حالات الولادة القيصرية التي تشهدها المستشفيات الأخرى في المنطقة الشرقية.

وأوضحت استشارية النساء والولادة في مركزي القطيف ماجدة الجراش، أن عيادات أمراض النساء والولادة في المستشفى تستقبل يومياً ما بين سبعين إلى تسعين حالة، وأن ما بين عشرين إلى 30 % من تلك الحالات تعاني من أمراض مزمنة مثل السكر والسكلسل وتكون مشتركة بين الأم والجنين.

وتابعت: فيما تتركز المشكلات الصحية التي تصيب الجنين أثناء الحمل في التشوهات والنمو غيرالطبيعي.

وأشارت الجراش إلى أن نسبة نجاح الحمل حتى الولادة في الحالات التي يستقبلها المستشفى تتراوح ما بين 70% إلى 80 %، فيما تبلغ نسبة سقوط الجنين أثناء الحمل من 20% إلى 30 %، وغالبية حالات السقوط تكون بسبب مشكلات تعاني منها الأم.

يذكر، أن قسم الدراسات والتعليم في مركزي القطيف اختتم نهاية الأسبوع الماضي ندوة «تخطيط نبضات الجنين أثناء الحمل والولادة» حضرها أكثر من سبعين طبيباً وممرضة من كوادر المستشفى.

وتم خلالها تدريب الحضور على استخدام أجهزة تخطيط الجنين، والأساليب الصحيحة لإنقاذ الجنين من الاختناق أو الموت، ولفت الأطباء في الندوة إلى أن حالات الاختناق تتكرر يومياً، مشيرين إلى أن حالات وفاة الجنين في المستشفى أقل من 1%.