آخر تحديث: 24 / 1 / 2021م - 12:31 ص

أم الحمام.. «دار الوديعة» تحيي يوم الرضيع بمشاركة الأطفال

جهينة الإخبارية إيمان الفردان - أم الحمام

أحيت لجنة دار الوديعة بأم الحمام عصر الجمعة الأولى من شهر محرم فعاليات يوم الطفل الرضيع السابع، وذلك بمشاركة الأطفال والأمهات تخليدا لذكرى الطفل عبدالله الرضيع الذي استشهد بين يدي الإمام الحسين في كربلاء.

دار الوديعة بأم الحمام - الطفل الرضيعواستذكرت الحاضرات مصيبة الرضيع التي واجهها الحسين بالصبر لبيان مظلومية هذا الطفل التي تمثل جريمة انسانية، بهدف بعث رسالة التضحية والفداء التي تمثلت في كربلاء والتي انتهكت على أرضها البراءة والإنسانية بمقتل هذا الرضيع.

وافتتحت مراسيم البرنامج الذي أعدته ذكريات الخباز بالتعاون مع عدد من المتطوعات بقراءة آيات من سورة مريم، أعقبها قراءة دعاء الندبة وزيارة عاشوراء.

وألبست الأمهات الأطفال ثوب عبد الله الرضيع ذا اللون الأخضر الذي وزعته اللجنة مجانا على الحاضرات، ووضعن عصبة على رؤوس الأطفال تحوي عبارات باسم الرضيع.

وتفاعل الأطفال والنساء مع أوبريت «ضحكة طفل» الذي أعدته فاطمه الشبيب وولاء البدر، وأدته مجموعة من السيدات اللاتي تميزن في تجسيده وهن: «ولاء البدر، زينب صويلح، فاطمة الشبيب، فضيله العلوي، فاطمة شياب، مريم وشيح، فاطمة البدر، فاطمه البراك وحوراء حللي».

وألقت أم بدر البدر كلمة تضمنت تعريف الحضور بيوم الرضيع العالمي والهدف منه، مبينة أثر الإستمرار في حضور هذه المجالس وتشجيعها.

وتضمن البرنامج مشهد تمثيلي بعنوان «حلم البقاء»، عرجت فيه الحاضرات على حزن أهل البيت من إعداد ذكريات الخباز وزهراء الخباز ووزينب عبداللطيف وشارك في تمثيله ولاء البدر وذكريات الخباز وأم جاسم الشبيب وفاطمة الشبيب وفضيله العلوي وفاطمة شياب ومريم وشيح ومعصومه الكرابي وفاطمة البدر وفاطمه البراك.