آخر تحديث: 22 / 11 / 2019م - 10:45 م  بتوقيت مكة المكرمة

الكلمة المسمومة

سوزان آل حمود

يكثر المزاح بين الاصدقاء وحتى الازواج من أجل التسلية والترفيه البريء الا أن ذلك المزاح بالذات الثقيل منه له من العواقب والآثار السلبية التي قد تسبب الفرقة والعدواة بين الاصدقاء وشروخ بين العلاقات الزوجية...

كنت أمزح ”.. عبارة قد يتوارى خلفها كثيرون، معتذرين ونادمين على“ تصرف" لم يتوقعوا أنه سيُنهي أو يُؤثر في علاقتهما مع قريب أو صديق، بعد أن عاش لحظات عصيبة ليس من السهل أن ينساها أو يتجاوزها، حتى وإن سمع من الأعذار والمسوغات كثيراً، واخص بالذكر العلاقة الزوجية....

- أيهما أكثر ضررا على المحبة بين الزوجين، المزاح بالكلام الجارح أم المزاح بالضرب؟

- ما هو المزاح المطلوب كون علاقة الزوج والزوجة لا بد ان تشوبهما انواع الملاطفة والدعابة والمزاح والمرح؟

الرد على ذلك يعتمد على شخصية الزوجين،، فمنهم يتقبل المزاح الثقيل، ومنهم مرن رياضي في تفكيره ومنهم من لا يتقبل وهذه يحدده نمط الشخصية... فالزوج الذي يحاول اثارة غيرة زوجته او استفزازها بمدح امرأة امامها أو ذكر موضوع التعدد وإن اشتد الحوار بينهما قال: بمنتهى البساطة اطلقك ان لم تقبلي واتزوج أخرى، الله حلل لي اربعاً وسانفذ الشرع لاعيش حياتى

أو انتِ تقدمتِ في السن وأنا أريد ان استمتع بحياتي فكافي عليك ما مضى من عمري معك ِ...

هو هنا يمزح لم يصل للتفكير الجدي

لكنه لا يعلم أنه في كل مرة يقول ذلك فإنه يجعل زوجته تفكر ماذا سيحدث لو طلقها «كلمة الطلاق جداً موجعة وان كانت مزح»

كيف ستكون حياتها؟ وكيف سترتبها؟ او حين يتزوج عليها باخرى؟

كل هذه الكلمات هي كلمات مسمومة تميت المرأة وتجعلها تصاب بالذبول

هو لا يعرف انه عندما يقول ذلك فإنه يقطع ويحطم حبه واحساسها معه بالأمان.

حتى وإن كانت تعلم أنه يمازحها، تكرار الامر يجعلها

تفكر فى انه رجل لا امان له

لا تأمن على حياتهامعه. وقد يولد ذلك حقداً عليه يميت كل لحظة جميلة عاشاها معاً.

ويمر امام عينها شريط حياتها معه وكيف عاشت على الحلوة والمرة معه

كيف ربت أولادها وتحملت وسهرت الليالى للحفاظ على بيتها.

رفقا بالقوارير حتى المزاح له حدود فلا ترمى زوجتك بكلام مسمم وتقول إنما اضحك معك

رفقا بالقوارير فعندما تكسر فإنه يكسر معها كل شيء لك عندها ولا تجد منها الا جرحك بقطعها المتناثره

رفقا بالقوارير فهى تحمل همومك وتهون ايامك وتحليها بكل ما فيها

رفقا بالقوارير اخى الكريم فأنت اليوم تمازح وغدا قد تكون بكلامك حزين!!