آخر تحديث: 17 / 10 / 2019م - 11:46 م  بتوقيت مكة المكرمة

”أجور خطباء المنبر“ حقٌ مستحق.. أم اشتراط مُبالغ فيه

جهينة الإخبارية فضيلة الدهان - القطيف

- العوامي: الأجور غير مرتفعة، ولا أذكر بأن خطيبا اشترط علينا أجرا معينا.

- صاحب مأتم: الأجور مرتفعة، وأغلب الخطباء يرفضون القراءة عندما لا يعجبهم الأجر.

- المبارك: الأجور المرتفعة ”خطأ مشترك“ بين المجتمع والخطيب.

تُمثل الأجور التي يتقاضاها خطباء المنبر الحسيني في المنطقة مادة للنقاش لدى بعض الأوساط. بين من يعتبرها حقا مستحقا لقاء الجهد المبذول في التحضير والقراءة والإرشاد، وبين ناقد يرى بأن الأجور مبالغ بها سيّما مع اشتراط بعض الخطباء استلام مبالغ تصل لعشرات آلاف الريالات، مقابل الخطابة لإثني عشر محاضرة في موسم عاشوراء وحده.

وتتباين الآراء في هذا الصدد بين من يرى عدم وجود مبالغة في الأجور التي يتقاضاها الخطباء كما يدعي البعض، وبين من يرى أن هذا الأجر وإن بدا مرتفعا فهو حق وكرامة من الإمام الحسين للناعي وقارئ المصيبة.

بين الفريق الأول الذي لا يرى ضيرا في ارتفاع أجور خطباء المنبر مبررا بأن ”رزء الحسين يستحق منا بذل الغالي والنفيس“، وبين الفريق الآخر الذي يتهم الخطباء بالمبالغة في اشتراط الأجور، ارتأت صحيفة جهينة الإخبارية الوقوف على هذه القضية وملامسة هموم الناس فيها.

أجور الخطباء متوازنة

وتقول زينب محمد، القائمة على مأتم في حي أم الجزم في مدينة القطيف، أن الخطباء الرجال الذين يرتقون منبر مأتمهم لا يشترطون مبالغ كما يزعم البعض، ويكتفون بما يقدم لهم من بركة وعطية الإمام الحسين.

وأوضحت بأن ”العطية“، وتقصد بها أجر الخطيب، تختلف ارتفاعا أو انخفاضا، تبعا للموسم الديني، فما يتقاضاه الخطيب في العشرة الحسينية الأولى «عاشوراء» يختلف عن باقي المواسم في العشرات المتتالية والعادات الأسبوعية أو في شهر رمضان.

ووافقها زكي العوامي، القائم على حسينية العوامي الشهيرة وسط القطيف، قائلا ”بالنسبة لنا فإني لا أعلم ولا أذكر أن ايا من الخطباء قرأ عندنا باشتراط مسبق حول مقدار الأجر“.

ولا يرَ العوامي أن أجور الخطباء مرتفعة كما يشاع بين عامة الناس، مضيفاً القول ان الأجر يبقى قليلا وإن بدا مرتفعا في نظر البعض، وذلك لقاءيبذل الجهد الكبير المبذول في التحضير للمواضيع، سيّما بالنسبة للخطباء الموسمين الذين يقتصرون في محاضراتهم على المناسبات الرئيسية فقط كعاشوراء، فمجالس هؤلاء الخطباء هي من حيث الأساس قليلة جدا.

وضمن تدوينة على موقع التواصل الإجتماعي ”فيسبوك“ استغرب علي القروص مبالغة البعض في الإعتراض على أجر الخطيب وكأنه هو من يدفعه، لافتا بأن القضية بيد أصحاب المأتم، ”إن كان لا يعجبهم أجر الخطيب الفلاني فلماذا اختاروه؟ وإن كان يناسبهم فلماذا يعترض فلان وفلان؟“.

مصدر رزق

وعلق أبو عبدالله، وهو قيوم على مأتم في حلة محيش، أن أجر الخطيب شأنٌ خاص بينه وبين القيوم على المجلس، لافتا بأن هذا الأجر مصدر رزقه طوال العام.

وتابع بأن البعض لديه وظائف خاصة ومصدر رزق له طوال العام، وأما الخطيب فالمنبر فإن مصدره طوال العام.

وأضاف أن الإمام الحسين كريم ومعطاء للجميع راجياً عدم خلط الامور ببعضها.

تجارة رابحة

في مقابل هؤلاء أبدى قائمون على مآتم حسينية أخرى إمتعاضهم من ارتفاع أجور الخطباء إلى حد اتهام بعضهم بالطمع.

وعن تجربته مع عدد من الخطباء الذين يرتقون منبر مأتمهم ذكر أحد القائمين على مأتم حسيني في حلة محيش، تحفظ على ذكر اسمه لحساسية الموضوع، أن بعض الخطباء يرفض ارتقاء المنبر في حال كانت العطاء أقل من 8000 ريال مقابل القراءة في العشرة الأولى من محرم.

وعن طريقة الخطباء في إبداء رضاهم أو سخطهم من الأجر المعروض عليهم، قال ”إن غالب الخطباء يأخذون الموضوع بطريقة غير مباشرة، فعندما يحاضر في مأتم صغير ويُعطى 8000 ريال مثلا، تجده يعتذر عن القراءة في ذات المأتم في السنوات القادمة تحت حجج مختلفة، كل ذلك تعبيرا عن عدم رضاه بالمبلغ“.

وأعرب عن امتعاضه بالقول، أن غالبية الخطباء يرفضون إقامة المجلس عند عدم رضاهم بالمبالغ المعروضة عليهم، واغلب الذين يرفضون ذلك لا يمتلكون نعي او بحوث تستحق.

ومن جانب آخر، أرجع جانبا من المبالغة في أجور خطباء المنبر في عاشوراء والوفيات إلى المبالغة في العطية من القائمين على المأتم أنفسهم دون مطالبة الخطيب بذلك.

وأبدت أم محمد، وهي صاحبة مأتم في حي الشويكة، أسفها من تعامل بعض الخطباء في الوقت الراهن مع الشعائر الحسينية وتحويلها إلى تجارة.

ودعت الخطباء إلى الإستفادة المادية من المنبر الحسيني ولكن بالقدر المعقول وغير المبالغ فيه.

ارتفاع الأجور خطأ مجتمعي مشترك

ويرى رجل الدين الشيخ وجدي المبارك أن مايثار عن ارتفاع اجور الخطباء واشتراطهم لمبالغ معينة يجب أن يقرأ بموضوعية وهي أن هذه القضية لاتشمل كل الخطباء بل فئة معينة منهم.

وأضاف يجب أن تؤخذ هذه القضية بين جنبتين الأولى متعلقة الخطيب والثانية بالمجتمع الذي بات يلهث ويركض خلف الخطيب ذا الصوت الشجي لذلك يعمد الخطيب الذي يكثر الطلب عليه في قراءة المجالس بطلب مبالغ مرتفعة وغير مألوفة لذلك من يتحمل المسؤولية في ارتفاع أجور مثل هؤلاء الخطباء هم أصحاب المآتم الذي يركضون ورائهم ويحرصون على استضافتهم حتى لو طلبوا مبالغ مبالغ فيها .

وتعجب من بعض الخطباء الذين يشترطون مبالغ طائلة لا يملكون حصيلة علمية، وبعضهم من الشباب المبتدئ هداهم الله إلى طريق الصواب.

واستدرك بقوله: هناك خطباء أصحاب كفاءة علمية كبيرة، فلا ضير أن يوازي أجرهم أجر مايطرحون من مادة علمية رصينة ومفيدة، وهذا الأمر منطبق على كل المهن التي تختلف أجورها حسب التخصص والكفاءة، لذلك فإن الخطيب الذي يحمل كفاءة في الطرح والعلمية والبحث فلا ضير أن يكون أجره متوافق مع ثقله ومكانته العلمية.

وذكر المبارك أن الأجر الذي يتقاضاه الخطيب على قراءته أمر من المحببات، وحتى إن عد من باب الاسترزاق، فهو لا يتنافى مع أي مهنة.

وتابع أن الخطابة الحسينية مهنة هدفها نشر علوم أهل البيت وفضائلهم، واستدرار الدموع على مصائبهم.

وأكمل من يتتبع سيرة أهل البيت فسيجد انهم نهجوا في إعطاء المال لكل خطيب أو شاعر كان ينعى الإمام الحسين ، بل ورد في كثير الروايات بأنهم يزيدون العطاء للراثين الإمام الحسين.

وشدد على أن يكون هناك شيء من المراجعة على مستوى المجتمع والخطباء الذين يشترطون ذلك.

ودعا المجتمع إلى عدم اللهث خلف الخطباء الذين يشترطون مبالغ طائلة.

وقال إن الخطيب الذي يشترط أجرته مسبقا يخشى أن ينطبق عليه قول الإمام الصادق "ومستأكل بنا، ومن استأكل بنا افتقر“.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 18
1
المنسي
[ القطيف ]: 10 / 10 / 2019م - 11:30 ص
‏99.99 من المشايخ اللي يطلبه فلوس ‏ويش شروط قبل ما يقرأ الى 10 في محرم او في الوفيات و ‏‏حتى في ال فواتح
2
جعفر
[ الديرة ]: 10 / 10 / 2019م - 11:31 ص
اجور الخطباء حق من حقوقهم وهذا مصدر لرزقهم
توفي اخي رحمه الله قبل ثلاث سنوات وفي فاتحة النساء مجلسين في اليوم لمدة خمسة ايام فدفعنا للملاية 3500 ريال الي هي تقول هذي مو حقي وانتون ظلمتوني انا اقرأ بخمسة الاف الفاتحة فقمنا بدفع باقي المبلغ
علماً ان المبلغ لم يتفق عليه قبل البدء في القراءة كعادة الخطباء
3
أبومهدي
[ القطيف ]: 10 / 10 / 2019م - 11:31 ص
عجبا لكم يا اهل القطيف

اتحاربون خدام الامام الحسين عليه السلام
نحن نقرا الان حوالي عشر سنين ما في سنه من السنين يشترط علينا رجل دين بمبلغ لركوبه
الطقاقه عشره الف ريال
عجبا عجبا عجبا هنا ليله العمر والفرح تدفعون ما شئتم من اموالكم ولا تبالي


واذا جاء في طريق الحسين سيد شباب اهل الجنه تحاربون من يركب
على المنابر
وفقكم الله لما يرضيه وجنب كم معاصي
4
ام علوي
[ صفوى ]: 10 / 10 / 2019م - 12:28 م
وهل مبلغ 25000 ريال مقابل القراءة 13 يوم في محرم مبلغ معقول أليس الخطيب الذي يشترط مثل هذا المبلغ يتخذ القراءة في المأتم تجارة؟
5
أبو علي
[ القطيف ]: 10 / 10 / 2019م - 1:07 م
أتصور أن هذا الموضوع أشبع كثيراً في مواضع كثيرة من برامج التواصل الاجتماعي.

و مناقشته من جديد بين الإيجاب والسلب لا تقدم ولا تؤخر، إذ إن أهل القطيف اعتادوا على مر الزمن على إكرام الخطباء ونعاة أهل البيت عليهم السلام.

وإعادة مثل هذا الموضوع للمناقشة يثير المجتمع بما لا ينبغي.
و الذي يعتبر أن الخطيب الفلاني يأخذ عطية فوق المعدل الطبيعي أو يتشرط، بكل بساطة يستقدم خطيب آخر، ولكلٍ أجره وثوابه.
6
حر
[ القطيف ]: 10 / 10 / 2019م - 1:23 م
أعترض على الموضوع
من ناحية صحفية
أولا/ كان يجب أخذ رأي الطرف صاحب القضية وهم الخطباء
ثانيا الموضوع به توجيه وغير موضوعي باتجاه لوم الخطباء بدليل خاتمة الموضوع

أيضا من ناحية اجتماعية
نقص الموضوع فئة كبيرة من المجتمع وهم الخطباء الذين هم أبناء المجتمع ومغيبين عن الموضوع
والخطباء بطبيعة الحال لهم حق فجهدالمؤمن محترم

فبطبيعة الحال سيكون أجر الخطيب في القطيف مختلف عن الخطيب في سويسرا
7
مقداد سعيد
[ Qatif ]: 10 / 10 / 2019م - 2:17 م
الغرض الاساسي من اثاره المواضيع المختلفه هي تشجيع الناس الإبتعاد عن العلماء والدين
وسؤال. وهل معقوله ان تكون استراحه زواج 30الف
هل معقوله طقاقه لمده ساعه 15الف
وهل معقوله وهل وهل
هي جت على الخطباء
8
ناظره
[ المكان هناك ]: 10 / 10 / 2019م - 3:54 م
وهل تحسدونهم ام تريدوهم يشحذون ؟؟
9
عبدالله
[ القطيف ]: 10 / 10 / 2019م - 6:49 م
تمنينا ان يكون هناك جواب من اهل المآتم لبخبرونا كم يأخذ الخطيب في أيام المحرم ويكون هناك استبيان وبدون ذلك فهو تخمين.
10
ر ع
[ القطيف / القديح ]: 10 / 10 / 2019م - 11:50 م
عيب عليكم

طقاقات دفعوا عليها الألوف
ناهيك عن لو واحد استهبل على سناب شات تنهال عليه الهدايا والفلوس
هذا غير الملايين الا تصرف على مغنية ويندفع فوقها قيمة تذاكر

وينكم من هالتبذير واللعب بالأموال فيما لايرضي الله؟

الحين بس على خدام الحسين عليه السلام صرنا نعرف شرع الله ونعرف الحق والباطل!

والله ياليت الخطيب يلقى دعم من المجتمع والمؤسسات الدينية مثل ماهناك من يدعم من لايستحق على وسائل التواصل

وكله لوجه الله
يالله فيكم شدة؟
بعد ماقلنا لكم أي واحد تدعموه. شوفوا الا على مستوى وادعموه حتى الباقي يتنافسوا على التميز.
11
حسين أحمد آل يوسف
[ القطيف ]: 11 / 10 / 2019م - 12:21 ص
أجور خطباء المنبر حق مستحق لهم حتى إذا اشترط شرط مافي مانع وهذا من حقهم هم يحتاجون ان يعيشوا مثل البشر من حقهم اي مبلغ يطلبه هو حر في شرطه ومن يرغب ان يعطي هو حر في عطائه والموضوع هذا حرية رأي والنقاش علينه ان نتقبل ذلك بصدر رحب والتقيم من قبل الناس شي إيجابي على الخطباء
12
علي أبوحسن
[ القطيف ]: 11 / 10 / 2019م - 2:31 م
إلي أوله شرط آخره نور
بالنسبة لي للخطيب الحق في اشتراط أجر الخطابة، فهو يقضي فترة من عمره في تعلم الخطابة وتحصيل الدروس اللازمة والمسانده لها وهو يقضي من وقت في تحضيره مجالسه وبحوثه وينفق المال في سبيل شراء مصادر المعلومات كالكتب وغيرها ويعطي المجلس من وقته وجهده فله الحق في اشتراط الأجر لكن عليه في المقابل ان يعطي المجلس حقه بما يتفق مع الأجر الذي يريد.

ولكن الأفضل كما ارى ان يقتدي بانصار الحسين (ع) في كربلاء عندما قدموا ارواحهم فداء لسيدهم ومولاهم ولم يكن لهم هدف إلا رضا الله سبحانه ورسوله (ص).
13
أبو حسين
[ القطيف - تاروت ]: 11 / 10 / 2019م - 6:57 م
في إحدى محاضرات الدكتور أحمد الوائلي رحمة الله عليه، شبه الخطباء بأصحاب الدكاكين وكلاً يعرض بضاعته، وعلى المشتري (الذي هو المستمع) أن يختار البضاعة الجيدة، فابالطبع صاحب البضاعة الجيدة سيطلب سعراً مرتفعاً، وهذه أجرة عمله ولا يعاب عليه هذا الأمر فهذا مصدر رزقه.. بقي علينا نحن أصحاب المآتم أو العزاء الخاص (الفواتح) أن نقبله أو نرفضه، والخطيب إذا إشترط أجراً محدداً فهذا من حقه وإن لم يشترط فعليه أن يقبل بما أعطي له.. لكن حقيقة نحن مبالغين جداً في الكثير من أوجه الإنفاق، الا على فقرائنا، فجمعياتنا الخيرية تئن من الحمل الثقيل وقلة المساهمين في رفع العوز عن المحتاجين من أبناء بلدهم.
14
الحمدلله
[ القطيف ]: 12 / 10 / 2019م - 2:06 ص
انا من رأيي اي خطيب يتشرط اتركوه
وبعدين ليش تخلوه يقرأ طول محرم يوم واحد وهو يوم المصيبه فقط وبعدين ايام الوفاة فقط مو طول السنه شغالي عشرة ورا عشرة والخطيب مرتاح بالفلوس وكاشخ بالملايين وانتوا خلكم تتشكون
15
سنابسي
[ القطيف ]: 12 / 10 / 2019م - 3:00 م
من حقه ياخد ومو مجبور صاحب الماتم يجيبه اذا كان غالي ولا يقول الى يروح لتذاكر او او او لانه في شيوخ ما تستحي على وجهه وحاطه العمامه بس كذا حطو مبلغ مخصص لشيخ الى بيقرأ ووحدوها الى حاب يقرأ يتفضل الله يرحم جدي يقول لشيوخ قبل هو الى يجي ويتمنى يركب المنبر والحين يتشرط قبل لا يركبه
16
محسن الهاشم
[ سنابس ]: 12 / 10 / 2019م - 4:09 م
8
هل يمتهن الدين والتديّن والإلتزام؟؟

لماذا يشحذ اليس

الأنبياء تعمل والمرسلين تعمل والأئمة الأطهار اعمل


النجار المزارع الحداد
وعلى ويش الحسد الله يحفظك
17
عبدالله
[ القطيف ]: 13 / 10 / 2019م - 12:54 م
والخطيب مو بني آدم؟ ماعنده اسرة؟ من وين ياكل وياكل عياله في هذا الزمن اللي كلشي ارتفع فيه؟ ارى انه الافضل الوضوح من البداية يشترط الخطيب مبلغ. نعم فيه خطباء يبالغوا في المبالغ اللي ياخدوها لكن تظل حالات فردية مانعممها على الكل. واذا الخطيب متمكن ومحضر وباحث وعنده اسلوب في الطرح فهو يستحق مايشترط
18
أبو محمد
[ القطيف ]: 14 / 10 / 2019م - 11:34 ص
نعم الخطيب بني ادم وحث كما أمر الله ورسوله المسلمين والمسلمات بالعمل بقوله واسعو في مناكبها وكلو من رزقه وقوله والذين يضربون في الارض وووو

لماذا لا يعملون مثلهم مثل غيرهم ويأكلون من تعبهم ومكدتهم بدل مايكونو عالة على المجتمع يقتاتون من اموال الفقراء والمساكين والمحتاجين هل يمنع التشيّع أن يكون طالب العلم عامل نجار حرفحار صنايعي