آخر تحديث: 12 / 8 / 2020م - 11:31 م  بتوقيت مكة المكرمة

تاروت.. تعرّف على القصة الكاملة لتعويض الأراضي الممنوحة

جهينة الإخبارية نداء آل سيف - القطيف

علمت ”جهينة الاخبارية“ من مصادرها عن توجه بلدية محافظة القطيف إلى تعويض أصحاب الأراضي الصادرة عليها صكوك شرعية في دارين والزور بأراض بديلة في جزيرة تاروت نفسها.

وتعود قصة المنح المشار لها إلى نحو أربعة عقود خلت، حين أعلنت البلدية عن منح مئات المواطنين أراض سكنية في جزيرة تاروت ضمن مخططين سكنيين مستحدثين في «شمال دارين وشمال الزور».

ويقول المصدر ان الأراضي المعنية يقع معظمها في مساحات بحرية مغمورة ولم تطالها عمليات الدفن حتى الآن.

وكانت البلدية دعت أمس أصحاب الأراضي الصادرة عليها صكوك شرعية في المخطط 13/ 7 في ‎دارين والمخطط 13/ 10 في ‎الزور إلى مراجعة إدارة الأراضي في مبنى البلدية للمطابقة وليتم العمل في إجراءات التعويض ابتداء من يوم الأحد القادم.

وذكر المصدر في حديثه لـ ”جهينة الاخبارية“ ان أصحاب الأراضي الممنوحة انقسموا إلى فئات، فمنهم من إتجه في حينه إلى إنهاء الإجراءات الرسمية واستلام الصك الشرعي من المحكمة.

في حين اكتفت فئة أخرى بالاحتفاظ بأوراق صادرة من البلدية موضح فيها موقع الأرض الممنوحة وأبعادها.

أما القسم الثالث فقد اكتفى بالاحتفاظ بمذكرة صادرة عن البلدية تشير إلى صدور منحة أرض مستحقة له، دون أي بيانات اضافية، وفقا لنفس المصدر.

وذكر المصدر أن التعويض المطروح حاليا سيكون لأصحاب الأراضي الذين صدرت لهم صكوك شرعية وذلك بمنحهم أراض بديلة في جزيرة تاروت نفسها.