آخر تحديث: 29 / 11 / 2020م - 11:31 م

إدارة نادي الخليج تكرم 260 متفوقا في حفلها السادس عشر

جهينة الإخبارية

كرمت لجنة المسؤولية الاجتماعية بنادي الخليج مساء الأربعاء 260 طالبا متفوق في مركز الأمير فيصل بن فهد للمناسبات بسيهات ضمن احتفالات اليوبيل الماسي للنادي.

ويقام الاحتفال برعاية كريمة من الدكتور عبدالله السيهاتي في النسخة ال 16 من التكريم، بحضور عدد كبير من الأهالي والشخصيات الاجتماعية والإعلامية ووجهاء المجتمع.

والحفل الذي طالما كان لبنة أساسية بنى عليها نادي الخليج مشروع احتضان وتحفيز الطلبة لتقديم مايرضي الطموح العالي بهم، كونهم الاستثمار الوطني الأول منذ 19 عاما.

وبدأ فوزي الباشا رئيس مجلس إدارة نادي الخليج بتوجيه رسائل قيمة للطلاب معتبراً انهم الحصاد الذي به نطمح للأفضل.

وعبر عنهم بأنهم الاستثمار الحقيقي الذي يراهنون عليه.

ووجه رسالته لأولياء الأمور قائلاً «حصدتم سنابل الذهب التي زرعتموها فهنيئا لنا ولكم بهذا التفوق».

وأثنى على جهود المعلمين ومالهم من دور حقيقي في بناء الطالب ورسم خارطة الطريق للتحصيل العلمي المتميز.

ووجه الباشا رسالة شكر للقلوب المعطاءة والداعمة على رأسهم الداعم الأول والراعي الدكتور السيهاتي.

وشكر كذلك فريق لجنة المسؤولية الاجتماعية وخص منهم المشرف على التكريم كمال المزعل وسعيه الحثيث للإحاطة بكل مايمكنه للرقي بمستوى التعليم والتحفيز للطلبة.

وتلخصت رسالة الباشا للوطن في أنهم أبناء مجتمع واحد يرون أن من ضمن مسؤوليتهم تجاه هذا الوطن هو مواصلة العمل في المساهمة لبناء الجيل الواعد ضمن الرؤية الجديدة لبناء التنمية المستدامة.

وافتخر الباشا بتفوق الطلبة من لاعبي الخليج منوها أن 30 % من المتفوقين المكرمين والحاصلين على نسبة 100% هم اللاعبين مما يؤكد أن العقل السليم والتميز في الدراسة والرياضة لايتعارضان.

وأضاف القول ان كلاهما تفوق يضاف للطالب ويفخر النادي بهذه النخبة المتميزة من أبنائه.

من جهة أخرى، أشاد المزعل المشرف على الحفل وعضو المسؤولية الاجتماعية بالنادي بالدور الكبير للداعمين والرعاة، وتضافر الجهود لإبراز مثل هذه المحافل المحفزة لإبراز الطلبة المتفوقين وتسليط الضوء على تميز سيهات بأبنائها ومبدعيها.

وقدم الدكتور حبيب الشويخات ضيف شرف الحفل عدد من التوصيات والتوجيهات الداعمة لمسيرة التفوق العلمي صبت جميعها في إطار توظيف القدرات بما يخدم الطموح مشدداً أن سيهات تفخر بأبنائها والوطن يتطلع لإنجازاتهم.

بدوره أثنى نزيه النصر عضو الاتحاد السعودي لكرة القدم على الدور الاجتماعي الذي يقدمه نادي الخليج للمجتمع ومعتبرا أنه من أوائل الأندية التي وظفت جهودها الكبيرة لاحتضان كل مايصب في خدمة المجتمع، وكالمعتاد الخليج كان سباقا في مثل هذه التوجهات لاستدامة المشاريع التنموية الرياضية والاجتماعية وفي عدد من المجالات المختلفة.

ختاماً أكد الداعم الأول والراعي المتميز للدانة الدكتور عبدالله السيهاتي على استمرار دعمه لما يخدم مصلحة المجتمع.

وقال أن دعم النادي إنما هو دعم لما يمثله النادي من قيمة كبيرة في نفوس وقلوب أبناء النادي ومحبيه، الذين احتضنهم النادي منذ التأسيس.

وشكر السيهاتي الطلبة لتفوقهم وللمعلمين على حملهم هذه الأمانة التعليمية منوها أنه تميز يضاف لسيهات وللوطن.