آخر تحديث: 8 / 4 / 2020م - 11:48 م  بتوقيت مكة المكرمة

الكشف عن هوية الطفل المخطوف من مستشفى القطيف المركزي

جهينة الإخبارية نوال الجارودي - القطيف

قالت مصادر مطلعة ان الجهات المختصة تعرفت على هوية الطفل المخطوف من مستشفى القطيف المركزي سنة 1414 والذي تبين أنه الابن الثالث لدى خاطفة موسى الخنيزي ومحمد العماري.

وأكد جابر قرادي لصحيفة جهينة الإخبارية تأكيد النيابة العامة لعائلته يتطابق البصمة الوراثية مع المختطف الثالث ”نايف“ لدى خاطفة الأطفال الثلاثة بالدمام

وكانت العائلة تلقت اتصالا من النيابة العامة بجازان يوم أمس التنسيق مع النيابة العامة بالمنطقة الشرقية حيث استدعت فيه زوجة وأبناء الراحل محمد جابر قرادي والد الطفل المختطف وذلك لإجراء فحص البصمة الوراثية ”DNA“.

‏ يأتي ذلك بعد ساعات من لقاء المختطف موسى الخنيزي بذويه في القطيف ولقاء المختطف محمد العماري قبل ذلك بأيام في أحداث متتابعة ومفاجئات شغلت الرأي العام في السعودية وهزت الضمير الوجداني لكل من يسمع بتفاصيلها.

يذكر أن عدد من أسر الأطفال المختطفين في السنوات الماضية قد تجددت آمالهم بالعثور على أطفالهم المختطفين كعائلة نسيم الحبتور وعائلة الطفلة ابتهال المطيري، عبدالله الزهراني وغيرهم.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 5
1
نورالقمر
[ جبل منجد ]: 18 / 2 / 2020م - 8:59 م
اللهم لك الحمد فرحه ماتنوصف لاهالي جبال منجد وكل الناس بالمناطق الاخرى المتفاعلين بموضوع المختطف ابن محمد القرادي فاللهم لك الحمد على اثبات هويته وتبين انه ابن المرحوم محمد الكحلاني قرادي ..
2
راكان
[ القطيف ]: 18 / 2 / 2020م - 10:02 م
هده الجرائم الخطف تنص على القتل تعزيرا


في هيئة التحقيق والادعاء العام
3
بنت القطيف
18 / 2 / 2020م - 10:09 م
الحمدلله انه رد سالم لاهله الحمدلله على سلامته وقرت عينكم بشوفته
4
محمد
[ Qatif ]: 18 / 2 / 2020م - 10:11 م
الله يرد كل مختطف الى ذويه. وان شاء الله يطبق القانون في حق المختطفة
5
حسن علي
[ سنابس ]: 18 / 2 / 2020م - 11:31 م
الحمد الله رب العالمين والله يجمع شمله باهلة ويقر عيون أمه بدموع الفرح