آخر تحديث: 28 / 9 / 2020م - 10:48 ص  بتوقيت مكة المكرمة

تقاسيم على قيثارة وطن

رباب حسين النمر *

تقاسيم على قيثارة وطن

أهواك يا وطناً يضمُّ سَمَائِي
وبه تزغردُ روعةُ الأشياء ِ
 
أهوى ترابَك موطناً أشتاقُهُ 
فيفيضُ فيّ دماً، وفي أعضائي
 
وتثورُ فييالأنفاسِ سربَ حمائمٍ 
تشدو ملامحَ غربتِي وبلائِي 

أنا كُلَّما هاجَ الحنينُ بخافِقِي . 
وتَمَزَّقَتْ من هَولِهِ أصدائي

أرسلتُ حبِي في الوجودِ سحائباً
تهمي على وطنِي بلونِ بُكائي 

أهواكَ يا قِصصي، ويا شِعْرِي  
ويا لحناً يُذَوّبُ مهجة الأحشاءِ
 
أهواك خبزاً في الشتاءِ يضمُّني 
أو حقلَ ليمونٍ يقي وعثائي 

وأباً يُقَبِّلُ وجنتيّ بفجرِه 
ويبثُّني نجواهُ صوتَ دعاءِ 

في حضنِك الصحراءُ تمسي جَنَّةً
والجدبُ في عينيكَ بعضُ رواء