آخر تحديث: 21 / 10 / 2021م - 2:01 ص

«بمناسبة اليوم العالمي للمرأة» المصادف 8 مارس من كل عام.

أحمد منصور الخرمدي *

إلى أمي الغالية... إلى زوجتي العزيزة إلى أختي الحنونة إلى المرأة المحترمة.

أكثر ما يسعدني في الوجود أنك ساكنة بقلبي!

يكفيني فخراً بأن أشبع أنساً حينما تحيطيني بمشاعرك!

ما يميزك عن الأخرين أنك

جميلة

بارعة

حنونة

فاتنة

سحرك جذاب

حبك عذاب!

لا أشعر بالحياة عندما أراك باكية!

أجمل ما سطرته يداي هو كلمة أحبك!

أبقى سعيداً حينما أرى عبراتك الرقيقة تسكن بارتياح

بين جفون عيناك الجميلاتان!

شكراً:

لجمال روحك

لعنفوان صبرك

لحنان قلبك!

عقلي يرسل إشارات الشوق ويداي ترتعش كما قلبي يخفق

عندما أعيش وحيداً في ذكراك!

لا أشعر بمن حولي وقت ما تغيب شمس ضياي ومبتغاي

ألا وهو جمال روحك الخلاب!

جنوني لا يفارقني عندما أراك حزينة، فصرخات قلبي تؤلمني.....

وحركات يداي تكون مقيدة وإحساسي يعذبني ويقتلني!

أشعر بالارتياح وقت ما تعاتبيني.. ولا أنك تخفي عني السؤال!

أحتاج كالطفل في كل لحظه إلى عطفك، حبك، حنانك، فكم أنا أعشق نفسي بما يخلج به داخلي بأفاق سحر الجنون فيك!

ما يلفت الانتباه هو أنني أحبك بجنون!

ما يقلقني أني بدونك

روح بلا جسد!

عقل بلا شعور!

شوق بلا أحساس!

ما يخيفني أن أفقد يوماً جمال روحك الجذاب!

يفرحني دوماً أن أرى ملاحقة عيناك الجميلاتان لصورتي ليلاً ونهار!

لك مني كل تحيه وفي الفؤاد

كل حب واحترام!

أنا أهواك، أعيش في عالمك

عالم الغرام!

خيالك في خاطري طويل، متوج بالوئام!

هي السعادة عندما ينطلق قلبي، بحبك العنان!

عندما أغيب عنك... يزداد شوقي وحينما أراك

يزداد قلبي سرور وابتهاج!

التفائل يدفعني دائماً لتحقيق النجاح كما هو الود والمحبة والوفاء لك!

الامتزاج الجميل عندما تلتقي الروح والجسد

وقت السحر معاك!

لتكن الغيرة لديك متميزة ودافعاً حسناً لكي ننجح ونرتقي معاً!

روح المداعبة ولديك أحساس، ونظراتك الراقية ابتسامة واعدة!

أمنيتي في الحياة أن أحقق ما يهواه خاطرك وتراه عيناك!

عندما أقف مذهولاً في أمر ما، أنظر الى السماء رافعاً يداي بالدعاء.....

بعدها لا أقف حيراناً حيث أرى صورتك البهية ببريق جمالها فالله بحبك يهديني!

الطيبة لديك... صفة نادره لا تتكرر وإن كانت في غيرك

فالفارق بعيد.. بعيد جداً!

لا.. لأحد سواك أعلن الهزيمة!

البدر يضيء لنا المكان وحضورك يزيدنا بهجة وجمال!

مند أن عرفتك وأنا... أستمتع بالحياة!

من أجمل ما عليه قلبي وعقلي... أنهما كسرا حاجز

الخجل وأنفجر صوتاً عالياً منادياً أني أهواك.. أهواك!

لا سعادة لدي من دون رؤياك!

الشيء الوحيد الذي لا يمكن تحمله أو مجرد تصوره أن أفقد حبك، حنانك، خوفك، احترامك!

يأنبني ضميري عندما أرى شعور الغضب على وجهك!

الاعتراف والاعتذار لك، في خطأ بدر مني هو قوة تزيدني تمسكاً بك!

أجمل هديه قد تنعشني هي ذوق ريقك الجميل!

لن أسامح نفسي عندما تفارق يدي يداك، لن أسامح نفسي في اللحظة التي لا أستطيع أن أرسم القبلة على شفتاك!

كل صباح أراك فيها أرى بريق الأمل!

دنياك بيضاء وقلبك مليء بالنقاء وصفاء سريرتك كزهرة الياسمين

بجمالها نسمات الهواء!

أكبر نعمة من الله طاعته سبحانه ثم أنك متواجدة في دنياي!

عواطفي نهر يتدفق فيه حنين وعطاء ودموع عينيك عند الفرح تروى عطش الحياة!

العاطفة، اللهفة، الشوق، الحب، الحنين، الفرح، الجمال، الطيبة، الأنس، كلها تنبعث من روحك النقية عند اللقاء!

التوقيع: المحب «!».