آخر تحديث: 19 / 6 / 2019م - 1:11 م  بتوقيت مكة المكرمة
سلسلة مقالات للمهندس هلال الوحيد
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
بكم هذا يا كمار؟
هلال حسن الوحيد - 18/06/2019م
الكتابةُ عن أصحابِ العملِ الصغير لا تخلو من الطرافةِ فبعد ثلاثِ سنواتٍ تقريباً من تركِ العملِ الوظيفي مع شركةٍ كبيرة يعمل معها شركاتٌ عالمية تملك من الشهرةِ والقدرة ما لا ...
ألف باء الود والخصام
هلال حسن الوحيد - 17/06/2019م
حِكمٌ نسمعها ونحفظها قبل العشرين، لكن لا يبان لنا صحتها إلا عندما نبلغُ من العمر عتياً، ويشيب فودنا. حِكمٌ لو فعلناها صغاراً لربما ربحنا كثيراً من معاركِ الحياةِ وخرجنا بخسائرَ ...
من منكم بلا خطيئة؟
هلال حسن الوحيد - 16/06/2019م
رسمٌ على الجدران، وشمٌ على الأذرع، قصات الشعر ومخالفة المعتاد كلها مظاهر من فيضِ طاقاتٍ الشباب، يعجز أن يكبتهَا ويخفيها الصبيانُ والصبايا. في كل جيلٍ شيء جديد، الستينات والسبعينات والثمانينات، ...
غرباءُ في الذاكرة
هلال حسن الوحيد - 14/06/2019م
من عاصرَ الجيلَ الذي ولدتُ فيه مرَّ عليه غرباءُ كثيرون، يومَ لم يكن في المدارسِ والمستشفيات وفي كثيرٍ من نواحي الحياة إلا قلة يعملونَ من أهلِ البلد والباقي غرباء من ...
كيف تكون فقيراً
هلال حسن الوحيد - 13/06/2019م
قلت لولدي الصغير إذا أرادَ أن يكونَ غنياً، لديه الكثير من المال، فليكن تاجراً يبيع الأشياءَ للفقراء. ليس لدى الفقراء خيارات عدة في الأماكنِ والأسعار إلا الشراءَ من الذي يبيعهمْ ...
إقطاعي حزيران
هلال حسن الوحيد - 12/06/2019م
يقذف شهرُ حزيران لهبَ الحرارةِ كما كان يقذف في وجهِ والدي التعبَ والنصبَ قبل أكثرَ من ستينَ سنة. تمر ذكراهُ في شهرِ حزيران وهو يترقب نضوجَ الرطبِ بكل ألوانه وَمذاقاته. ...
أراضٍ لا نعرفها
هلال حسن الوحيد - 11/06/2019م
كلنا بدأنا مغامرينَ في أولِّ خطوةٍ خطوناها بعد أشهرٍ قليلةٍ من ولادتنا. حاولنا الوقوفَ فاهتزت أقدامنا من الخوفِ وسقطنا المرةَ تلوَ الأخرى، ومع أننا كنا قريبينَ من الأرضِ لكن مسافةَ ...
تمرد التفاح
هلال حسن الوحيد - 10/06/2019م
كما أن التفاحةَ لا تسقط بعيداً عن الشجرة، لا شك أن أطفالنا يحملونَ خصائصنا وطباعنا التي نورثها لهم، أشياءٌ ليس في كثيرٍ منها لنا الخيار فيما يعبر الزمن في أبناءنا. ...
طرائد الأحلام
هلال حسن الوحيد - 09/06/2019م
غابت الكهرباءُ دقائقَ صباحَ اليوم، التاسع من حزيران، فعدنا أنا والصغار إلى سجايا الإنسانِ الذي يتحدث ويخاطب الإنسانَ الذي يجالسه. وفي حشريتي سألتُ اثنين منهما عما يريدانِ أن يصبحا عندما ...
شفتانِ مختومتان
هلال حسن الوحيد - 08/06/2019م
ربما كان في شتاءِ عام 1983م، جلستُ مع صديقي في الصفِّ الأول من فصولِ أحد المواد التي كان يدرسها بروفيسور كبير في العمر ”براندنبرق“، الذي أعطى للطلابِ تلك المادة سنينَ ...
الحصن الحصين
هلال حسن الوحيد - 07/06/2019م
أيَّ حياة نحيا، عظماء أم لا شيء يحملُ كلٌّ منا شيئاً بذرةَ إنسان يتمنى أن يعيشَ في كوخٍ صغير، تملؤه السعادةُ، ويزرع فيه الوردَ والزهور يداعبها كلَّ صباحٍ ومساء، يحن ...
الثلاثةُ الغوالي
هلال حسن الوحيد - 02/06/2019م
كم هو مؤلمٌ أن نفقد شيئاً نفيساً في الحياة، فكيف ونحنُ نودع أيامَ شهر رمضان، يسافرعنا أحدَ عشر شهراً رجاءَ أن يعود، ونعود أنت وأنا وكلُّ الغوالي أكثرَ نضارةً وجمالاً. ...
يا ليالي الوصل عودي
هلال حسن الوحيد - 31/05/2019م
حضرَ نافخُ الناي وناقرُ الدفِّ وضاربُ العود، فقلت لهم: اصطفوا وانشدوني يا ليالي الوصل عودي، نغمٌ إذا أنشدتموهُ أخضرَّ ما جفَّ من عودي، إن جادلتني في حبها يا دهرُ شكوتك ...
دروسٌ من غراب
هلال حسن الوحيد - 30/05/2019م
لم يكن على الأرض سوى أخوين في بدايةِ الخلق، لكن أحدهما قتلَ أخاهُ ظلماً وحسداً وتاهَ كيف يتخلص من منظرِ باكورةِ الدمِ المسفوح على الأرضِ، الذي منذ تلك اللحظة لم ...
رحيل رجالٍ عرفتهم
هلال حسن الوحيد - 29/05/2019م
في الشتاءِ الماضي كنت ماراً في أحدِ المستشفيات فاستوقفنيْ رجلٌ في إحدى الغرف. لم نتذكر بعضنا، لكنه عندما عَرَّفته بنفسي فاضت ذاكرتهُ وكأنَّ الأحداثَ والمشاهد عن السنواتِ التي عملنا معا ...
أيادي الغيب
هلال حسن الوحيد - 28/05/2019م
قصصتُ على ابني الصغير قصةَ النبي يوسف (ع) وأدهشه كم هي كثيرةٌ أيادي الغيبِ التي رعت يوسفَ عندما استدعاها صغيراً وكبيراً في ساعاتِ الضعفِ والغلبة وظنَّ أن حبالَ الأزمةِ ضاقت ...
قرار شِقشقة علي
هلال حسن الوحيد - 27/05/2019م
عندما عرفتُ القراءةَ كانت أمي كلما أصابها القلقُ من الحاضرِ والمستقبل جاءت بكتيبٍ صغير وحلويات في ليلةٍ الجمعة. كانت الحلويات تغريني بقراءة القصة التي عرفتُ منها كيف ملكَ علي (ع) ...
الفقراء وشارب علي (ع)
هلال حسن الوحيد - 25/05/2019م
أبحر صبيٌّ مع والده في محيطٍ بسفينةٍ متداعية. فلما هزتها أمواجُ المحيطِ سقط شيءٌ من يد الصغيرِ في الماء، فقال لوالده: أرأيتَ كيف هاجَ البحرُ وارتفع عندما أسقطتُ الشيءَ فيه؟ ...
سنحنح الليل
هلال حسن الوحيد - 24/05/2019م
يَحكي التاريخُ أن فتاً عربياً هاشمياً قرشياً كان يصد الخيلَ مسرعةَ  ومسرجةً، ويقتل الاعداء متنقبةً متدرعةً لا تُرى إلا حدقات عيونها من النقاب وبعض الفرجاتِ في الدروع، وهو في قتالها ...
سَفَر إبراهيم
هلال حسن الوحيد - 23/05/2019م
ليس اكتشافاً للبارود أن أكتبَ لك أننا، أنا وأنتَ، متشابهان. كلانا إنسانٌ في كلِّ التفاصيل، ولكن هو إقرارٌ بأننا براكينٌ من العواطفِ تجمع قوَّتها من تحتِ أعماقِ أرضِ أرواحنا وتقذف ...
عشبٌ أقوى منا
هلال حسن الوحيد - 22/05/2019م
تعلمنا الطبيعةُ دروساً تمر في حياتنا ولو توقفنا عندها قليلاً لكان فيها عظة. تصر الأعشاب الضارة على النمو والتنوع ومقاومة الاقتلاع والموت. وهي في محاولة البقاء تستنزف غذاءَ الشجرةِ الكبيرة ...
هناكَ صبيٌّ أكبر مني
هلال حسن الوحيد - 20/05/2019م
إذا وصل الشهرُ النصفَ انتهى وإذا وصل العمرُ النصفَ انتهى! وها نحن قاربنا نصفَ شهر رمضان المبارك. شهرٌ فيه لنصائحِ كيف تقرأ القرآنَ الكثير وكيف لا تخطئ في القلقلةِ والغنة ...
الغدُ الأجمل
هلال حسن الوحيد - 19/05/2019م
لم يعجب يومَ أمس طعامُ الإفطار ابني الصغير فأحببت أن أحضر له مشهداً من دوراتِ الزمن رجاءَ ألا يركن إلى وفرةِ شيء أو قِلَّته، فإن كان وفرة الطعام وأنواعها تضجره ...
الشابُ والتفاحة
هلال حسن الوحيد - 18/05/2019م
طوبى لمن تغابى عن صبيًّ عدَّ أرغفةَ الخبزِ تسعة وهي عشرة، وتعامى عن طفلٍ يدس قرصَ الخبزِ تحتَ قميصهِ من الحياء. أرغفةٌ يسرقها صبيٌّ ليسكت صوتَ معدتهِ ويهدأ من آلامها ...
خمرُ الحب وجمر الغضب
هلال حسن الوحيد - 17/05/2019م
زرعتُ شجرةَ تينٍ في أوائلِ فصلِ الربيع. كبرت الشجرة وصار لها ورقٌ كثير وأغصانٌ متشابكة وحملت الثمر. فرحت بثمرها وعندما قرب من النضجِ صرت أرقبها كل صبحٍ ومساء منتظراً تمامَ ...
خَدَرُ السنين
هلال حسن الوحيد - 16/05/2019م
يولد الضغطُ في الطبيعة انفجاراتٍ لا يمكن استشراف جمالها أو قبحها، إنما في الإنسان يولد ضغطُ الحاجة في الغالب دافعاً نحو الإبداعِ والعمل. تأتي معركةُ الإنسان مع الحاجة على خلاف ...
أَيُّ شَيءٍ في العيدِ أُهدي إِلَيكِ؟
هلال حسن الوحيد - 13/05/2019م
صبيٌّ في الخامسة أهدى إليه والدهُ بوصلةً أشعلت فيه جذوةَ  نار عشق الرياضياتِ والفيزياء. كانت الهديةُ صغيرةً لكنها غيرت حياته، وبدأ عقله ينشغل بالقوى الخفيةِ التي تعمل وتحرك ابرةَ البوصلة ...
نقيقُ الضفادع
هلال حسن الوحيد - 12/05/2019م
لم يبدأ آينشتين في الكلامِ إلا متأخراً، حتى أصابَ والديه القلق، لكنه أخيراً وعلى مائدةِ الطعام قال جملةً كاملة: ”إنَّ الحساءَ حارٌ جداً“. ولما سأله والديه: لِم لَمْ تنطق كلمةً ...
المجد الباطل
هلال حسن الوحيد - 11/05/2019م
في كلٍّ منا خصائص وامتيازات لا يملكها سواه، وإذا نظرنا إلى خارطةِ ما أعطانا اللهُ من فوارقَ فهي تُظهر ندرةَ وثمنَ ما أعطانا من الميزاتِ المختلفة عن غيرنا، والسر في ...
أينشتاين في شهر رمضان!
هلال حسن الوحيد - 10/05/2019م
يقال أن امرأةً جميلةً التقت ألبرت أينشتاين فاستوقفتهُ لشرحِ نظريته النسبية التي تعتبر من أشهرِ نظرياتِ الفيزياءِ الحديثة، طورها ألبرت أينشتاين في بدايةِ القرن العشرين. وهي النظرية التي اعتبرت أن ...
حكايا الراحلين
هلال حسن الوحيد - 08/05/2019م
يحكي الراحلونَ حكايا يحفظها من يتقاطع معهم في جزءٍ من التاريخِ ومتى ما انتهت ذاكرةُ الأجيالِ صارت الحكايا مثل قصائدِ المعلقات، يستلذ بها من يسمعها أو لا يكترث بها وفي ...
حبات رمل
هلال حسن الوحيد - 07/05/2019م
يقال أن الحياةَ دقائقٌ وثواني وحباتُ رملٍ تنزل. تلك الحباتُ التي تنزل واحدةً تلوَ الأخرى هي الفرصةُ الوحيدةُ لنا على الأرضِ لكي نحققَ فيها تطلعاتنا ال?نية والبعيدة ولكن كيف نحنُ ...
التائه في الزمن
هلال حسن الوحيد - 06/05/2019م
سبحانَ من خلقَ الوقتَ والزمان! لو سألتني متى كان شهر رمضان الماضي لقلتُ لك شهراً أو شهرين. تتوالى الأيامُ والسنواتُ بسرعة أكبرَ من الماضي. اليوم هو ذاته أربعٌ وعشرونَ ساعة ...
نُطَّار الغد
هلال حسن الوحيد - 05/05/2019م
غداً يأتي شهرُ رمضان، صلوا معي أن تُردمَ الخنادق وتصمت البنادق، لا تقرع الطبولُ إلا في السحر، لا صوتَ إلا الأذانَ والدعاءَ في المساجد، لا جوعَ إلا انتظار شمسِ الربيع ...
”يَا بُنَيَّ ارْكَب مَّعَنَا“
هلال حسن الوحيد - 04/05/2019م
سرت الحرارةُ في أواخرِ فصلِ الربيعِ في الطبيعةِ فاستيقظت الأشجارُ بعد سكونها وهجعتهَا في برودةِ فصلِ الشتاء وحملت الثمار، واستنهظت الحرارةُ الورودَ في ألوانها وروائحهَا، كلٌّ له لونٌ ورائحة. هكذا ...
السر فيمن رأى
هلال حسن الوحيد - 03/05/2019م
يحكى أن معلماً وضع نقطةً سوداءَ على صفحةٍ بيضاءَ ثم سألَ طلابَ الصف ماذا يرون؟ أجاب الطلابُ كلهم بأنهم يرونَ نقطةً سوداء وراحوا يسهبونَ في شرحِ خواصها وموقعهَا على الورقة. ...
الزحام
هلال حسن الوحيد - 02/05/2019م
لم تكن الدرجات في مراحلِ الدراسةِ الابتدائية حتى الثانوية عندما كنا صغاراً ذاتَ قيمة كبيرة، ولم توجد بعد امتحانات القبول في الجامعاتِ كما هي اليوم، فالكل كان يحصل على مقعدٍ ...
في يدِ الله
هلال حسن الوحيد - 01/05/2019م
قال صغيري بقي معي ريالاتٌ من السنةِ الدراسية وكلما خرجت معكَ أحتار أن أشتري بها شيئاً لي أو أعطيها من أراه يسأل الناسَ جودهم ونوالهم. أُحب أن أعطيهم لكن لا ...
الأرضُ في الإنسان
هلال حسن الوحيد - 29/04/2019م
الإنسان ابن البيئة ولا شيءَ أوضح من أثز الأرض والماء والهواء والمناخ في تلونِ خصائصِ الإنسان وتنوعها. ابن الجبل لا بد أن يكونَ صلباً قوي المراس يصعد ويهبط المرتفعات ويقاسي ...
زاد المسافر
هلال حسن الوحيد - 28/04/2019م
يقترب شهرُ رمضان المبارك في اعتدالِ طقس أواخرِ شهر نيسان، في الشرقِ نحب أزمانَ القمرِ في هدوئه ورقته والغربُ يهوى أزمانَ الشمسِ في حرارتها وانفعالها، ولعله تكاملٌ كوني يوجب حقيقةَ ...
طلاسم الحياة
هلال حسن الوحيد - 25/04/2019م
عندي ولدٌ يسأل أسئلةً ليس لها جواب، طلب مني أن أريه الدنيا حتى يخنقها! قلت: لماذا أنت تريد خنقَ الدنيا؟ قال حتى عندما أكبر لا تؤذيني! أنا أسمع من يخونه ...
ماذا لو بقيت صفحة؟
هلال حسن الوحيد - 24/04/2019م
فرض المحال ليس من المحال، فجالَ في خاطري هذا السوأل، لو علمتُ الغيب وقال لي القدرُ لك يوماً واحد ماذا سوف أفعل فيه، ولو قال لي الغيبُ هذه ?خر وجبةٍ ...
رياح الغجر
هلال حسن الوحيد - 23/04/2019م
ريح اليومِ والأمس غجريةُ الترحال، عاصفةٌ لا تعرف قواعدَ الهبوب، تغير الإتجاهَ وسرعةَ الانتقال مثل ذاكَ الغجري الذي لا يعرف الزمانَ والمكان، هل كل هذا من غضبِ اللهِ على البشر؟ ...
كل يوم بيوم
هلال حسن الوحيد - 22/04/2019م
ابني يسألني: ماذا تكتب ياجدي؟ قلت أنا أكتبُ في الإنسان! قالَ: اخبرني كيف أكونُ سعيداً، قلتُ له: هاتِ الميزان، واخلط تسعَ ملاعق من تَفَهٍ، وأضف واحدةً من نسيان، واقرأ بين ...
إِن عِشتُ لَستُ أَعدَمُ قوتاً
هلال حسن الوحيد - 21/04/2019م
تمطر السماءُ ما يكفي، وتنبت الأرضُ ما يكفي، فلماذا نجوع؟ هل وسيطٌ سرق الغلة؟ يأتي يومٌ نصرخ فيه شكراً أيها السماء أقلعي، وشكراً أيها الأرض كل سنبلةٍ حملت مائةَ حبة، ...
الطائر والشقراء
هلال حسن الوحيد - 20/04/2019م
في الصفوف الدراسية تكون شخصياتنا الصغيرة ملحقاً تابعاً للمدرس والمدرسة وأحياناً تابعةً لمن سبقنا من الطلابِ ولو بصفٍّ واحد. ننظر لبعض المدرسين والمدرسات على أنهم قطعة من جمالِ الروح والشكلِ، ...
حقولٌ وبيادر
هلال حسن الوحيد - 19/04/2019م
كل حياتنا هي فصولٌ مجتمعةٌ من حقولٍ وبيادر. نزرع حقلاً ثم نجمع ما حصدنا، إما يفيض البيدرُ عن حاجاتنا أو تأتي الخيبةُ في النقصان. آباءنا وأمهاتنا هم من زرعوا في ...
بائعُ الجرائد
هلال حسن الوحيد - 18/04/2019م
أيامٌ قليلة ويضع الطلابُ والطالباتُ حقائبَ وكتب الدراسة والأقلامَ والدفاتر على الرفوفِ بانتظارِ أن يعودوا لها في السنةِ الدراسية القادمة. كانت المدرسةُ تأخذ جزأً كبيراً من طاقةِ هؤلاءِ الطلاب النفسيةِ ...
ما بعد الثاني عشر
هلال حسن الوحيد - 17/04/2019م
بدأ النصفُ الثاني من شهر نيسان/أبريل، وبعد أيامٍ تُغلق فصولُ المدارس أبوابها، ولكن أيام التعب تتصل لمن تخطى الفصولَ الثانوية وعزمَ مواصلةَ مشوار الحياةِ في التعليم والعمل. وفي هذه السنوات ...
حين تذوب الفروق
هلال حسن الوحيد - 16/04/2019م
تحت أكوامِ السنينِ تذوبُ الفروق، وتحت ثقلِ الترابِ ليس يبقى سوى مُشاشُ العظام، أنا وأنتَ تحتَ طَنٍّ من الترْبِ لن نحتفي، ولن نعبأْ بما كان يسبق أسماءنَا من ذواتْ، إذ ...