آخر تحديث: 28 / 5 / 2020م - 1:13 ص  بتوقيت مكة المكرمة

وفاة الفنان التشكيلي السعودي حسن الغانم في موسكو

جهينة الإخبارية صحيفة الرياض
الغانم أمام إحدى لوحاته الفنية – يرحمه الله-
الغانم أمام إحدى لوحاته الفنية – يرحمه الله-

توفي في أحد مستشفيات العاصمة الروسية الدكتور حسن الغانم، وذلك إثر أزمة قلبية تعرض لها.

وتم نقله من منزله بموسكو إلى المستشفى ليلفظ أنفاسه على السرير الأبيض متأثراً بها.

والدكتور الغانم فنان تشكيلي سعودي من مواليد محافظة القطيف بالمنطقة الشرقية، حاصل على الدكتوراه في القانون الدولي من جامعة الصداقة بين الشعوب بموسكو عام 1987.

ويعمل بالمدرسة السعودية بموسكو مع زوجته المعلمة بذات المدرسة، حيث يعيش في روسيا الاتحادية منذ أكثر من 30 عاماً.

وله من الأبناء، أمير (طالب بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن )، وأحمد (طالب بالمدرسة السعودية بموسكو).

وله جهود كبيرة في إقامة العديد من المعارض الفنية التي شارك بها باسم المملكة في كثير من المناسبات الوطنية والثقافية والاجتماعية.

كما أقام عدداً من المعارض الفنية أبرزها ذلك الذي أقامه بالمدرسة السعودية بموسكو، وافتتحه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، إبان زيارته التاريخية لموسكو عام 2003، عندما كان ولياً للعهد آنذاك.

كما أقام أول معرض للفن التشكيلي السعودي في روسيا الاتحادية، وكان ذلك عام 2000م، بمناسبة إعلان الرياض عاصمة للثقافة العربية، أيضاً شارك في عدد من المعارض الدولية ونال جوائز عدة في هذا المجال.
 
هذا وبدوره عبر سفير خادم الحرمين الشريفين لدى روسيا، علي بن حسن جعفر عن عميق حزنه لرحيل الدكتور الغانم، مشيرا إلى أنه أحد أبناء الوطن المخلصين الذين عرفوا بحبهم لوطنهم وولائهم لقيادتهم الرشيدة.حيث شارك في تمثيل المملكة في كثير من المعارض الفنية والثقافية في روسيا،

ولفت إلى أن هناك ترتيبات لنقل الجثمان من موسكو إلى السعودية، حيث سيوارى الثرى في مسقط رأسه بالقطيف شرقي المملكة.