آخر تحديث: 21 / 10 / 2021م - 2:01 ص

سلسلة علي وكاظم للناشئة قصص تربوية تعليمية من فكر العلامة الفضلي

ألباب كاظم

عندما يرحل العلاّمة الشيخ عبد الهادي الفضلي ”رض“، فتبقى نتاجاته شاخصة على نبوغه وعبقريّته، علماً وعملاً. تصير مسيرته الربانيّة، حاجة مُلِّحة، لكل فتىً وفتاة، للتعرّف عليه، واقتفاء أثره، والإفادة من فكره، في بناء ذواتهم، وصياغة مبادئهم، ومواقفهم من شتى مجالات الحياة.

تُقدِّم سلسلة علي وكاظم للناشئة، في باكورة إصداراتها، قصة ”هادي العبقري“. فتعرض سيرة العلامة الفضلي وملامح من حياته، في طفولته وصباه. بالإضافة إلى أربع قصص أخرى مستمّدة من فكر العلامة الفضلي، بعنوان ”كاظم في ولاية الله“ وتبحث في موضوع الولاء في الإسلام، ولمن يكون؟، ”علي وحلم التحرير“ وتتساءل عمّا إذا كان في ديننا موقف فقهيّ تجاه قضية فلسطين؟، ”إيثار ملكة بلاد العدالة“ وتتناول ولاية المرأة وهل يكون من حقّها تسلّم المناصب القيادية في الدولة؟ ”محمود وقطعة النور“ تطرح تساؤلاً كبيراً عن ماهيّة العلاقة بين الحضارات، وعن رأي إسلامنا في الحكم العالمي، هل هو لنظام واحد أو هناك إمكانية لتعدد الأنظمة؟. القصص تطرح إجابات شافية عن هذه الأسئلة، وتهدف لخلق جيلٍ مفكِّر!

قصّة ”هادي العبقري“.. لكلِّ الشغوفين بالتعرف إلى ينابيع المعرفة، والأخذ بها والنهل من معينها، حين يجتاحهم شوقٌ الصعود، إلى سلِّم المعاني في فضاء الوجود.

تتواجد القصة في حسينية أصحاب الكساء

في القطيف - حي البحر

للطلب: 0502569000