آخر تحديث: 29 / 3 / 2020م - 6:27 م  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف: مطالب بتطوير الهيكل الإداري وزيادة صلاحيات الجهاز التنفيذي

جهينة الإخبارية

طرح أهالي محافظة القطيف عدة مطالب تنموية وبلدية في المحافظة، منها إعادة السفلتة لبعض الطرق المنفذة من قبل البلدية، وصيانة الأرصفة، وسفلتة بعض الطرق الترابية، ورصفها، وعمل حدائق ومضامير مشاة، والاهتمام بالدوارات، والنظافة والتشجير، وتسوير المقابر، وتقديم الخدمات في مجال النظافة والإصحاح البيئي.

كما طالب عدد من أهالي محافظة القطيف توزيع مشاريع التنمية في المحافظة ككل، وتفعيل دور البلدية وتطوير الهيكل الإداري وزيادة صلاحيات الجهاز التنفيذي إزاء اعتماد المشاريع والتعيينات الإدارية، وزيادة مخصصات البلدية المالية وموظفيها.

وابدي عدد من المواطنين استياءهم من عدم تشغيل أعمدة الإنارة التي قامت بلدية المحافظة بتركيبها في عدد من الأحياء قبل عام من الآن، وقال المواطن محمد أنور إن عدد من الأحياء تغرق ليلاً في ظلام دامس بسبب عدم تشغيل أعمدة الإنارة التي تم تركيبها من قِبل بلدية المحافظة قبل أكثر من عام، دون معرفة الأسباب.

مطالباً الجهة المختصة بسرعة إنهاء معاناتهم، خاصة مع وجود بعض الحفر التي تتربص بالسيارات والمارة في الليل بسبب الظلام الذي يغرق فيها.

كما طالب عدد من أهالي جزيرة تاروت بعدد من المطالب التنموية، وقال عمدة جزيرة تاروت عبدالحليم آل كيدار هناك مطالب التنموية منها بتطوير الأسواق المركزية، واستكمال ربط الجزيرة بالواجهة البحرية، وفك الاختناقات المرورية، وتوسعة الشارع العام، وإنشاء حديقة عامة للجزيرة، وعمل مجسمات جمالية في إنحاء الجزيرة، وإعادة سفلتة الشوارع وعمل الأرصفة النموذجية لها، والسماح بترخيص زيادة عدد الأدوار للمباني السكنية ليصبح ثلاثة ادوار.

كما أكد المواطن إدريس العيد على القصور في تقديم خدمات النظافة، وضرورة مراقبة عمال النظافة، الذين لا يؤدون عملهم بشكل كامل، وينشغلون بالبحث عن البلاستيك والكراتين، ولا يهتمون بنظافة الشوارع على وجه أكمل.

مطالبا بإنشاء حدائق عامة في كل قرية. كما طالب العيد بوضع مطبات في الشوارع الداخلية للحد من الحوادث، والتخفيف من السرعة داخل الأحياء، بالإضافة إلى إعادة تسوية الشارع بعد حفره، وعدم تركه بمطبات إضافية.

وفي سوق مياس بالمحافظة، قال محمد المنصور ان مطالب المواطنين تتلخص في سوء تنفيذ المقاول للأرصفة وعدم تجانسها، وجود ميل بالأرصفة تجاه المحلات مما يؤدى إلى تسرب مياه الأمطار داخل المحلات التجارية، وكذلك بطء المقاول في تنفيذ المشروع مما أدى إلى تعطل حركة البيع والشراء، وأيضاً قلة النظافة مع وجود أكوام من مخلفات مواد المشروع قرب المحلات التجارية.

كما طالب أهالي أم أم الساهك وأبو معن والدريدي والخترشية بالمحافظة بعدة مطالب شملت لتطوير وتحسين مداخل البلدات وإنارة الشوارع وسفلتة الطرق الرابطة وإنشاء حدائق فيها.