آخر تحديث: 5 / 4 / 2020م - 8:42 ص  بتوقيت مكة المكرمة

القطيف: زواج سبعيني وثمانيني بشقيقتين لم تبلغا الـ20عاما

جهينة الإخبارية

أثار زواج مواطنين في محافظة القطيف «60، 80 عاما» من فتاتين شقيقتين لم تبلغا الـ20عاما ردود أفعال واسعة واستنكر الكثيرون هذا الزواج الذي تم الخميس في المحافظة.

قال الباحث الاجتماعي محمد الشيوخ أن زواج الشابتين إلى "العجوزين" أثار حفيظة أبناء المجتمع، لافتا الى انه يعتبر الأول من نوعه في المنطقة.

وقال الباحث الشيوخ إن الفتاة ذات20عاما المقترنة بعجوز تجاوز 80عاما اضطرتها الظروف لهذا النوع من الزواج وهي تعرف سلفا بأنها لن تستمتع مع هذا الزوج.

وأضاف للزميل حسن الناصر في صحيفة اليوم: إن الآباء العجزة الذين لا يودون الاقتران، إلا بفتيات صغيرات لإشباع غرائزهم الجنسية يجدون ضالتهم في الفتيات الأيتام المنحدرة من عائلات معوزة.

وأشار الشيوخ إلى وجود رغبة لدى الآباء تتشكل في اشتراطهم الزواج بفتيات لا تتجاوز اعمارهن20عاما، فـ"هؤلاء أنانيون همهم إشباع غرائزهم الجنسية فقط".

وشدد الباحث على أن من واجب الشباب أن يعجل بالزواج للقضاء إن كان مؤهلا.

وأضاف لا ينبغي للفتاة المؤهلة للزواج أن تحجم عنه بحجة إكمال الدراسة، وبخاصة أن مشروع الزواج لا يتضارب غالبا مع مشروع الدراسة، بل قد يشكل في معظم الأحيان دافعا للتحصيل العلمي بصورة أفضل.

و أشار إلى أن أن الفتيات يتنازلن عن الكثير من المواصفات المرسومة في ذهنّ عن فارس الأحلام كلما تأخر عنهنّ قطار الزواج.

وأوضح الباحث الشيوخ إن الفتاة تكون أكثر قلقا من الشاب لأن الشاب يعلم متى، وبمن سيتزوج على عكس الفتاة التي تعيش حالة من الترقب، ويتضاعف قلق البنات أكثر كلما تقدم بهن العمر، وتأخر عنهن قطار الزواج لشعورهن بتضاؤل فرصة الاقتران بالشخص الذي يتناسب مع ذوقهن.

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 1
1
سيهاتي
[ السعودية - سيهات ]: 12 / 5 / 2012م - 6:08 م
حرام والله

من عقد قرانهما

ألا لعنة الله على الظالمين

كلام الباحث عين الصواب