آخر تحديث: 14 / 11 / 2019م - 9:50 م  بتوقيت مكة المكرمة

أين يذهب المتقاعدون صباحا

أمير الصالح

في الغالب رجال الاعمال الحرة لا يعرفون التقاعد لانهم يحبون الثراء ومردود عملهم لصالحهم او لشغفهم المبير بما بعملون. الموظفون يتطلعون الى نهاية رحلة الوظيفة بشوق متفاوت بعد خدمة تقارب خمسة وعشرون عاما او اربعون عاما والمحصلة النهائية معروفة سلفا وهي النزول من مقعد الوظيفة.

اين يذهب المتقاعدون صباحا هو عنوان المقال والمعني فيه بالدرجة الاولى هم الموظفون المتقاعدون. لماذا السؤال عن فترة الصباح وليس فترة الظهر او العصر او المساء. تم ايراد فترة الصباح لانها بالفعل التحدي الاكبر لانسان اعتاد على الانضباط والنهوض مبكرا مجبرا او شغفا لفترة اجتازات في المتوسط ثلاثون سنة من عمره وفجأة يرى نفسه في فراغ كبير لتلكم الفترة اي الفترة الصباحية.

لم اعقد استبيانا في نفس المضمار ولكن افادات ومجموعة مشاهدات استدعت ان اُسطر المقال. لابد من تصنيف المتقاعدون قبل الولوج لابداء مجموعة الاجابات على السؤال الوارد في صدر المقال.

الصنف الاول: المتقاعد المسافر او كثير السفر

- هل المتقاعد يحب السفر او لديه شلة كثيرة السفر او عائلته شغوفة بالسفر او هو شغوف بالاطلاع على ثقافة الشعوب والطبيعة وليس لديه اي التزام بالصفوف الدنيا من المدارس بسبب احد ابناءه او اي التزام اخر؟

- هل المتقاعد لدية املاك عقارية خارجية او يتطلع للاستثمار بنفسه في الخارج كشراء مزرعة او مصنع او فتح تجارة استيراد او مطعم او مركز طبي او مكتب سياحة؟

- هل المتقاعد لديه ابناء يدرسون في الخارج ويحب الالتحاق بهم؟

ففي كل تلكم الاحوال سيكون ذاك المتقاعد غير معني بالجوال على السؤال.

الصنف الثاني: المتقاعد المريض او الملتزم برعاية مرضى او التزام اسري آخر

- هل المتقاعد مبتلى بمرض او لديه احد افراد اسرته مبتلى بمرض او احد والديه له متابعات صحية لصيقة

- هل المتقاعد لدية التزامات ومواعيد طبية كثيفة او متابعة تسجيل جامعي لابناؤه او مكلف باحد شؤون ابناءه؟

- هل المتقاعد لديه احفاد ملتزم نحوهم / هن بالاقعاد والمجالسة خلال فترة الصباح حيث وقت دوام بناته او زوجات ابناؤه؟

ففي كل تلكم الاحوال سيكون ذاك المتقاعد غير معني بالسؤال.

الصنف الثالث: المتقاعد الحر

هناك من يتوج رحلة عمره الوظيفي بعد جهد في التخطيط ورسم خارطة طريق ب تقاعد حر وتحرر من اي التزام نحو محيطة الاصغر بعد اداءه كامل الواجبات الاسرية اثناء ايام العمل. وهنا يكون كامل الوقت بيد ذاك المتقاعد الذي احسن الانجاز والتخطيط. فلا التزامات مالية ولا التزامات اسرية معقدة ولا امراض مميته ولا كسل ولا انانية ولا اهمال، وانما استمتاع بكامل الوقت.

ففي تلكم الحالة سيكون ذاك المتقاعد معني بالسؤال وبالجواب عليه.

شخصيا شاهدت بعض المتقاعدبن الاصحاء يمضون صباحهم في بعض المقاهي ك مقاهي ستاربوكس ودنكن دونات وبعض مطاعم المعجنات وبعض المقاهي داخل المولات متصفحين جوالاتهم او منغمسين في قراءة الصحف المحلية او قراءة بعض الكتب والبعض مبادر بتقديم تجاربه المهنية كتابيا او خلاصة قراءاته لبعض الكتب المميزة. وشاهدت بعضهم يجتمعون في احد المزارع المملوكة لاحد المتقاعدين وتناول الافطار دوريا وتناول اطراف الحديث لقتل الوقت. وهناك اُناس متقاعدين يسحبون فترة النوم الى الضحى انتقاما من سنوات انضباطهم المفرط للنهوض صباحا، ويسهرون ليلا الى ماقبل ساعات الفجر؟

اذا كنت متقاعدا ومكتفيا او قنوعا بالمستوى المالي الحالي لك وتملك معظم الوقت، فماذا تفعل في الفترة الصباحية الذهبية؟